محلي

صرافات التجاري والعقاري في حمص .. “معطلة”

اشتكى مجموعة من سكان مدينة حمص ، تعطل الصرافات الآلية المتكرر ( التجاري و العقاري) و انتظار كبار السن لساعات طويلة عند الصرافات.

و قال المشتكون “طوابير كبيرة على الصرافات لأنها متوقفة، أو خارج الخدمة، بسبب انقطاع الكهرباء, ومرة لأن النت مقطوع, أو الشبكة ضعيفة، أو الصراف خلصو مصاريه، و لم تتم تغذيته و كل يوم عنا قصة جديدة “.

و أضاف المشتكون “ساعات الانتظار و الوقوف على الصراف تطول, بانتظار حل مشكلة من المشاكل التي تسببت بتوقف الصراف, و الي بيقبض راتبو بتكون امو داعيتلو بليلة القدر، غير كبار السن و المريضين, الي زاد مرضهم من النطرة بالبرد “.

و تابع المشتكون “عم نجي من طلوع الضو ننطر ع الصراف لنقبض الراتب, و في مننا عم يفتل بين الصرافات حتى يلاقي صراف شغال و ما عليه زحمة كتير ليقبض, و إذا خلصت المصاري بالصراف راحت معو لتاني يوم”.

من جانبه، بين مدير فرع المصرف العقاري بحمص المهندس عصام نحاس أنه “لا يوجد صراف معطل سوى صراف واحد في مبنى الفرع, أما بقية الصرافات كلها في الخدمة”.

و أضاف نحاس لـ “تلفزيون الخبر” “الصراف يمكن أن يتوقف بسبب عملية التغذية, كونه ارتفع سقف عملية السحب إلى 60 ألف ليرة سورية في العملية الواحدة, و هذا ما تسبب بتفريغ خزنة الصراف بوقت أسرع “، مبينا أن “فترة التوقف فقط ريثما يتم تغذية الصراف بنفس الفئة من النقود”.

و أوضح نحاس أن “الصرافات المعطلة أو المتوقفة، يتم التعويض عنها عبر نقاط البيع الموجودة في الفرع الرئيسي و في فرع جامعة البعث”.

و بين مدير فرع المصرف العقاري بحمص أنه “ستكون صرافات العقاري في الفرع الرئيسي و في جامعة البعث في الخدمة خلال أيام العطلة”.

بدورها، قالت مديرة المصرف التجاري فرع 4 بحمص هدى عوض إن “الصرافات في هذا الشهر أصبح عليها ضغط كبير و ازدحام, بسبب زيادة الرواتب و تأخر المؤسسة العامة للتأمين و المعاشات في تحويل رواتب المدنيين و العسكريين”.

و تابعت عوض ” و أيضا انقطاع الكهرباء بعد الظهر، و عدم وجود مولدة كهربائية , بعد انتهاء الدوام الرسمي”.

و بينت عوض أنه ” بهدف تخفيف الازدحام تم تزويد الصرافات بفئة ألفي ليرة سورية, و تغذيتها بضعف المبلغ و تم رفع سقف السحوبات اليومية حتى 70 ألف ليرة سورية, لكل الموطنين رواتبهم ومعاشاتهم لدى المصرف”.

مشيرة إلى أن ” رفع سقف عملية السحب لا تحتاج إلى تقديم طلبات من المتعاملين مع المصرف, ما يسمح بسحب مبلغ أكبر دفعة واحدة من الصراف، وعدم تكرار السحب لأكثر من مرة”.

و بالنسبة لموضوع ضعف الشبكة و انقطاع الانترنت، أوضحت مديرة المصرف التجاري فرع 4 بحمص أن “هذا الأمر خارج عن إرادة إدارة المصرف و لا تستطيع التحكم بها”.

الجدير بالذكر أن أزمة الصرافات الآلية تتفاقم مع بداية كل شهر و منتصفه، حيث يعاني الموظفون والمتقاعدون، من مشكلة التأخير في استلام رواتبهم الشهرية, و التي لم تجد طريق الحل بعد، ويبقى المواطن بانتظار الوعود بتركيب صرافات إضافية جديدة.

زر الذهاب إلى الأعلى