محلي

بعد كـارثة الفيضانات.. بلدية اللاذقية و”الصرف الصحي” تؤكدان الاستعداد لمواجهة العاصفة المطرية الحالية

قامت ورشات دائرة الصيانة في مديرية الخدمات والصيانة بمجلس مدينة اللاذقية بتعزيل الفوهات المطرية في مواقع مختلفة من المدينة والتأكد من سلامتها، استعداداً للعاصفة المطرية التي بدأت الثلاثاء في اللاذقية وحتى لا يتكرر سيناريو الفيصانات الذي أصاب مدينة اللاذقية وحوّلها إلى بحيرات استخدم فيها الأهالي الزوارق للتنقل

وقال رئيس دائرة الخدمات والصيانة في مجلس المدينة المهندس ثائر جعفر : “شكل مجلس المدينة مجموعات طوارئ من عمال واليات تعمل على مدار الساعة استعدادا للعاصفة المطرية بالتنسيق مع دائرة الحدائق ومديرية النظافة وشركة الصرف الصحي”.

وأوضح جعفر لـ”تلفزيون الخبر”  أنه “تم العمل على محاور الكورنيش الغربي وشوارع سوريا و الحسيني والعروبة والجمهورية وفي الزراعة مقابل مدرسة سهيل ابو الشملات وفي حي الشرفاء اضافة الى اوتستراد الثورة مقابل البريد”.

بدوره، قال مدير شركة الصرف الصحي في اللاذقية المهندس رفيق نوفل : “اتخذنا مجموعة من الإجراءات للحد من حدوث الاختناقات في حال وجود غزارة بالأمطار وذلك بتحويل مياه الامطار داخل القناة من مشروع (ب) عن دوار الازهري الى القناه (ب) لتخفيف الضغط عن دوار الازهري أثناء الهطولات المطرية الغزيرة”.

وأردف نوفل: “بالاضافة الى تعزيل القناة المطرية الرئيسية عند باب المرفأ وتنفيذ صيانة شاملة في منطقة دوار الازهري من تعزيل القناة المطرية الرئيسية وتعزيل الشوايات الكبيرة وضخ كل المطريات من شارع الجمهورية وأول طريق دمسرخو باتجاه سكن الشباب”.

ودعا نوفل “المواطنين الى مساعدة عمال النظافة بعدم رمي النفايات بشكل عشوائي حتى لا تتسبب بانجرافها مع المياه والتسبب باغلاق فتحات التصريف المطري”.

وكانت شهدت محافظة اللاذقية مؤخرا هطولات مطرية غزيرة تسببت بفيضانات في مدينة اللاذقية حيث دخلت مياه الامطار إلى منازل المواطنين، كما تسببت بغمر أراضي زراعية في الريف.

زر الذهاب إلى الأعلى