محلي

اسـتـشـهاد كاهن كنيسة الأرمن الكاثوليك بالقامشلي مع والده بريف دير الزور

اسـتشـهد الأب “ابراهيم حنا بيدو” المعروف باسم “هوسيب أبراهام بيدويان” كاهن و راعي كنيسة ” مار يوسف” للأرمن الكاثوليك بمدينة القامشلي مع ووالده ” حنا ابراهيم بيدو” برصاص مسلحين مجهولين أثناء سفرهم من محافظة الحسكة إلى دير الزور .

وقال الطبيب الشرعي في مدينة الحسكة محمد سعيد شلاش إن “الكاهن ابراهيم ووالده حنا تم نقلهما إلى إحدى المشافي الخاصة في مدينة الحسكة بعد وصولهما متوفين نتيجة تعرضهما لإطلاق رصاص كثيف من قبل مجموعة مسلحة بمدخل بلدة الشحيل بريف دير الزور” .

وتابع شلاش أن “السيارة التي كان يقودها “حنا ابراهيم بيدو” تولد ١٩٤٨ م و بجانبه ابنه الكاهن ” ابراهيم حنا بيدو” تولد ١٩٧٦ م والتي كانت تضم معهم شخصين آخرين وهما الشماس فادي و انطون ملكو تعرضت لإطلاق رصاص من مسافة قريبة ومن الجهة الأمامية الساعة ٩ صباحاً من يوم الاثنين”.

وأوضح شلاش “إطلاق الرصاص أدى لإصابة الكاهن ووالده بجروح بليغة في الرأس و الصدر ما أدى لاستشهادهما نتيجة حدوث نزيف صاعق كان سبب الوفاة”.

بدورها أفادت مصادر محلية بمحافظة الحسكة بأن” الكاهن ابراهيم بيدو من سكان مدينة القامشلي كان بطريقه إلى دير الزور بمهمة كنسية، لتفقد أملاك الكنيسة، حيث تضم محافظتي الحسكة و دير الزور العديد من الأديرة و الكنائس العائدة للأرمن” .

يذكر أن بلدة الشحيل ومحيطها بريف دير الزور تقع تحت سيطرة قوات “قسد” و قوات الاحتلال الأمريكي وتشهد فلتان أمني منذ فترة طويلة.

عطية العطية

زر الذهاب إلى الأعلى