محلي

مدير السورية للتجارة : نسب توزيع المواد المقننة حتى الأن 13% .. والكميات المتوفرة من المتة لا تغطي حاجة 4 ملايين بطاقة

بيّن مدير السورية للتجارة زياد هزاع أن نسب توزيع المواد المقننة بالدورة الحالية 13% من أصل 4 ملايين بطاقة، وهي نسبة مقبولة ضمن المرحلة الأولى من التوزيع، مشيراً إلى حصول بعض المعوقات في المحافظات نتيجة انقطاع التيار الكهربائي وخاصة في حمص، وعدم قدرة المواطنين على التسجيل والحصول على مخصصاتهم، وجرى تسيير سيارات جوالة لتوزيع المخصصات.

وأكد هزاع بحسب إذاعة “شام اف ام” المحلية أن هناك إقبالاً كبيراً على التسجيل على المتة نتيجة انقطاع المادة، ولكن الكميات المتوفرة لا تغطي حاجة 4 ملايين بطاقة، وبدأ التوزيع في أربع محافظات والتي تعتبر الأكثر استهلاكاً، ومع الوقت وتوفر الكميات ستطرح في باقي المحافظات، مشيراً إلى أنه جرى الاتفاق مع الشركة المنتجة على هذا الأمر.

وحول توفر السكر، بيّن هزاع أنه عادةً ما يكون هناك نقص بكميات السكر نتيجة توقف عمل المعمل، وجرى طرح كميات خارج البطاقة بكمية 6 آلاف طن، وزعت خلال الفترة الماضية، وساهم العرض الذي عملت عليه السورية للتجارة بتلبية احتياجات الناس.

وذكر هزاع أن الزيت الذي يوزع على البطاقة بعضه ينتج محلياً وجزءاً آخراً مستورد، والكميات ترد تباعاً، لتوزع مع السكر والرز.

زر الذهاب إلى الأعلى