فنون

ناصيف زيتون يكشف خسارته لكل ثروته نتيجة أزمة المصارف في لبنان

كشف الفنان ناصيف زيتون عن خسارته ثروته وكل ما سبق أن جناه في مسيرته الفنية نتيجة أزمة المصارف في لبنان.

وقال “زيتون” خلال لقاء مع موقع “الفن” اللبناني “خسرت كل الاموال التي جمعهتا في البنك بسبب أزمة المصارف الاخيرة وحالي كحال سائر الشعب وكل من له ودائع في المصارف”.

وأكمل “زيتون” حديثه “جرى طي تلك الصفحة خصوصاً وأنه ما باليد حيلة وأعمل اليوم وكأني بدأت من جديد”.

وفي سياق متصل انتشرت تصريحات للمغني علي الديك خلال مقابلة له مع قناة “MTV” اللبنانية كشف خلالها عن خسارته جزء من أمواله المجمدة في البنوك اللبنانية حيث اضطر لخسارة 4 مليون دولار مقابل تحصيل مليون دولار دون كشفه عن مقدار ثروته في البنوك.

بينما قال المطرب اللبناني وليد توفيق في إحدى مقابلاته مطلع 2022 أنه خسر في أزمة البنوك كامل ودائعه والمقدرة ب20 مليون دولار.

ويعاني لبنان من أزمة اقتصادية كبيرة أثرت بشكل مباشر على أسعار الصرف وقيمة العملة ما دفع البنوك اللبنانية للامتناع عن تسليم المودعين ودائعهم خصوصاً بالعملة الأجنبية الأمر الذي أدى لانتشار ظاهرة الاقتحـ..، امات المسـ..، لحة للبنوك من قبل المودعين لتخصيل حقوقهم.

زر الذهاب إلى الأعلى