محلي

نواب لـ خميس : ارفعوا الرواتب التي لا تكفي احتياجات ربع أصغر عائلة .. وكفوا يد التجار المنتفعين والمتاجرين بأقوات الناس

أكدت النائبة في البرلمان نهى جانات أن المرحلة بحاجة إلى حكومة خلاقة تجترح حلولاً مبدعة مبتكرة، مضيفة: نتحدث اليوم والناس تنتظر ما سوف يصدر عن هذه الجلسة، ببساطة ارفعوا الرواتب التي لا تكفي احتياجات ربع أصغر عائلة.. فكروا في البدائل وأمنوا احتياطاً للمحروقات قبل نفاد المتوفر إضافة إلى ضرورة رفع يد التجار المنتفعين والمتاجرين بأقوات الناس.

وفي جلسة أمس خصصت لمناقشة أداء الحكومة بحضور رئيس الوزراء عماد خميس في افتتاح الدورة العادية لمجلس الشعب رأت النائبة أشواق عباس أن هناك إجماعاً شعبياً سلبياً على الحكومة الحالية لم يجر في تاريخ الحكومات السابقة، موضحة أن الناس يرون أن الحكومة لا تقوم بما يجب عليها القيام به.

وفي مداخلة لها أضافت عباس: صحيح أن هناك حصاراً لكن ماذا فعلنا حتى نخفف هذا الحصار؟ أعتقد أنه يجب على الحكومة أن تجيب على هذا السؤال، مؤكدة أن رئيس مجلس الوزراء كان يجب أن يطرح ما تحدث به تحت القبة للشعب عبر إطلالات إعلامية لأنه كان سيريحه كثيراً كما أراح النواب.

وأكدت عباس أنه منذ بدء هذا الدور التشريعي والنواب يطالبون بجملة من الإصلاحات أهمها قانون العاملين في الدولة إلا أنه قارب على الانتهاء ولم يأت هذا القانون، متسائلة عن الأسباب، علماً أنه يمس أكبر شريحة في المجتمع.

وأشارت عباس إلى مشروع الإصلاح الإداري بأنه حتى هذه اللحظة لا نعلم أين وصلت خطوات هذا المشروع، وبالتالي فإنه يجب الإجابة عن هذه الأسئلة.

الوطن

زر الذهاب إلى الأعلى