محلي

تعود لكبار المهـ,ـربين والتجار .. ضبط بضائع مهـ,ـربة قيمتها تجاوزت الـ 100 مليار ل.س

ضبطت مديرية مكافـ,ـحة التـ,ـهريب بضائع مهـ,ـربة قيمتها تجاوزت الـ 100 مليار ل.س في عدة مدن سورية، منها حلب وحماة، وريف دمشق، ودمشق وطرطوس واللاذقية.

ونقلت صحيفة “البعث” المحلية، عن مصادر أفادت أن عمليات مكــافحة التهــريب حققت أرقاماً كبيرة في تتبّع التهــريب وضبطه خلال الأشهر الماضية، موضحةً أنه وحتى منتصف تشرين الأول الفائت تم ضبط بضائع مهــرّبة قيمتها تتجاوز الـ 100 مليار ليرة سورية.

وبيّنت المصادر أن غرامات تلك المهرَّبات تتجاوز 277 مليار ليرة، وأنها تعود لكبار المهرّبين والتجّار ممن يمتهنون التهريب في عملهم وتجارتهم.

ووفقاً للمصادر فإنه تم الكشف عن مستودعات تحوي مواداً مهرّبة في كلٍّ من المدن التالية: (حلب، حماة وريف دمشق ودمشق وطرطوس)، وبلغ عدد المستودعات الكبرى التي تم ضبطها 121 مستودعاً تحوي مواداً مهرّبة من مختلف الأنواع كمواد التجميل والأدوات الكهربائية، والمواد الغذائية، والألبسة والأقمشة، والأدوات الصحية المنزلية، والإكسسوارات وغيرها.

كما ضُبطت مواد مهرّبة في الأمانات الحدودية مثل: جديدة يابوس، وجوسيه، والعريضة، والدبوسية، وتلك المهرّبات إما في سيارات خاصة أو شاحنات نقل البضائع، إضافةً لضبط مواد مهرّبة ضمن 57 حاوية في مرفأ اللاذقية.

وتابعت أنه تم تحصيل حوالي 90 مليار من أصل 277 مليار، كغرامات من المهرّبين وأصحاب المستودعات التي تحوي المهرّبات، وأن تحصيل الغرامات مستمر وعمليات ملاحقة المهرّبين والتهريب مستمرّة أيضاً.

زر الذهاب إلى الأعلى