محلي

برلمانيون يقترحون إتاحة المازوت الحر للعائلات

اقترح أعضاء لجنة الموازنة والحسابات في “مجلس الشعب”، توزيع أسطوانات الغاز المنزلي وفق عدد أفراد الأسرة، والسماح للمواطنين بشراء مادة المازوت خارج البطاقة أسوة بالآليات.

وجاء كلام الأعضاء خلال مناقشة موازنة “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” لـ2022 التي بلغت 15.7 مليار ل.س، مطالبين بتحسين رغيف الخبز، وتخفيف الازدحام على الأفران، وضبط ارتفاع الأسعار ضمن الأسواق، ومكافحة الفســاد في التموين.

بدوره، كشف وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عمرو سالم، عن تأمين كميات إضافية من مادة الغاز المنزلي، “ما سينعكس بشكل إيجابي على تخفيض مدة انتظار المواطنين للمادة”، حسبما نقلته عنه وكالة “سانا”.

وأكد الوزير أنه مع بداية العام القادم ستُمنح بطاقات فردية للأفراد المقيمين بعيداً عن أسرهم حتى يحصلون من خلالها على مخصصاتهم من المواد المدعومة، إضافة إلى منح بطاقات للعائلات غير السورية والمقيمة داخل سورية.

وأشار سالم إلى وجود خطة لمنح أصحاب الأفران الخاصة مزايا تسهم في تحسين جودة رغيف الخبز دون زيادة السعر على المستهلك، وذلك خلال رده على تساؤلات أعضاء لجنة الموازنة والحسابات في “مجلس الشعب”.

وقبل أيام، بدأ بيع المازوت والبنزين الحر (نوع أوكتان 90) في محطات محددة، وبسعر 1,700 ل.س لليتر المازوت الحر، و2,500 ل.س لليتر البنزين الحر، مع تخصيص كل بطاقة آلية بكمية 40 ليتراً شهرياً من كل مادة.

واستثنت وزارة النفط من القرار مركبات نقل الأشخاص والبضائع والدراجات النارية والجرارات والمعدات الزراعية بمختلف أنواعها العاملة على البنزين والمازوت، أي لا يمكن لأصحاب الآليات المذكورة شراء المادتين بالسعر الحر.

وقررت “محروقات” مؤخراً تطبيق آلية الرسائل على توزيع مازوت التدفئة وفي كل المحافظات، بحيث يسجل المواطن على المادة إلكترونياً، ثم ينتظر تلقي رسالة نصية بموعد استلام مخصصاته، وتكون مدة استلام الرسالة مرهونة بالكميات المتوفرة من المادة.

وفي شباط 2021، جرى تخفيض مخصصات المواطنين من مازوت التدفئة بمقدار النصف لتصبح 100 ليتر بدل 200 ليتر في كل دفعة، ثم تم تخفيضها ثانية إلى 50 ليتراً في كل دفعة، لتصبح 100 ليتر سنوياً بدل 200 ليتر سنوياً.

وكان يحق لكل عائلة تملك بطاقة ذكية الحصول على 400 ليتر مازوت سنوياً بالسعر المدعوم (قبل تخفيضها للنصف)، وتوزع عادة على دفعتين، الأولى (100 ليتر) تبدأ عادةً من آب وحتى نهاية العام، والثانية (100 ليتر) من مطلع العام الجديد وحتى 15 تموز.

ورفعت “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” في حزيران 2021 سعر ليتر المازوت إلى 500 ليرة، ولكافة القطاعات العامة والخاصة، بعدما كان ليتر المازوت المخصص للتدفئة والنقل والزراعة والقطاع العام بـ180 ليرة، والليتر المخصص للمخابز بـ135 ليرة.

زر الذهاب إلى الأعلى