رياضة

سيدات سوريا في كأس آسيا لكرة السلة للمرة الأولى منذ عام 1986

تنطلق بطولة آسيا للسيدات لكرة السلة “المستوى B” في العاصمة الأردنية عمان غداً الاثنين، بمشاركة سيدات سوريا بعد غياب عن بطولة لأكثر من 35 عاماً.

ويلتقي المنتخب السوري بنظيره الإيـ,ـراني يوم غدٍ الاثنين في أولى مبارياته ضمن البطولة، ثم يواجه المنتخب الإيراني بعد غد الثلاثاء.

وجاء منتخب سوريا للسيدات في المجموعة A برفقة إيران ولبنان فيما ضمت المجموعة B كازاخستان وإندونيسيا والأردن.

وبحسب الموقع الرسمي للبطولة فإن منتخب سوريا يقع في المركز 92 عالمياً و18 آسيوياً.

وتأتي مشاركة سيدات سوريا بعد غياب عن البطولة لمدة 35 عاماً، حيث كانت آخر مرة شارك بها في عام 1986 عندما جاء في مجموعته الصين وتايوان وتايلاند والهند وأنهى حينها المنتخب المرحلة الأولى برصيد 5 نقاط وخاض جولة تحديد المراكز من 7 إلى 10 وحصل على المركز التاسع بعد نهاية البطولة.

من جانبه، قال مدرب المنتخب سومر خوري عبر صفحة الاتحاد السوري لكرة السلة الرسمية على فيسبوك إن البطولة على مستوى عالٍ جداً وقوية جداً والفرق المشاركة محضرة بشكل قوي كما يوجد مجنسات على مستوى عالٍ.

وأوضح المدرب أن الفريق جاهز وتدرب بشكل جيداً في الفترة الماضية والمجنسة الأميركية “راندي براون” بدأت بالتأقلم.

وتابع خوري أن الهدف هو الوصول للأدوار المتقدمة في هذه البطولة والإثبات للعالم أجمع أن كرة السلة السورية بدأت بعهد التطور بشكل عام وكرة السلة الأنثوية بشكل خاص.

المنتخب تعرض لتغييرات فنية خلال الأيام القليلة الماضية حيث كان تحت قيادة المدرب “عبد الله كمونة” الذي اعتذر عن الإكمال في التدريب في 1 تشرين الثاني لأسباب خاصة وفق ما ذكرت صفحة الاتحاد الرسمية وتم تعيين “خوري” خلفاً له.

كما يشارك في البطولة الحكم السورية والدولية “عليا الياسين” والتي كانت مع بعثة المنتخب المتجهة لـ “الأردن” للتحكيم ضمن البطولة.

تجدر الإشارة إلى أن نظام البطولة ينص على تأهل المنتخبيَن صاحبي المركز الأول في المجموعتين إلى الدور نصف النهائي، ويلعب ثاني المجموعة الأولى مع ثالث المجموعة الثانية، وثاني المجموعة الثانية مع ثالث المجموعة الأولى، وبعدها يتأهل الفائزان إلى نصف النهائي للقاء بطلي المجموعتين.

وسينتقل حامل اللقب إلى المستوى الأول على صعيد قارة آسيا.

زر الذهاب إلى الأعلى