رياضة

الجولة الرابعة من الدوري السوري تنطلق غداً بديربي اللاذقية

تنطلق منافسات الجولة الرابعة من الدوري السوري الممتاز، غداً الجمعة، الذي بدأ يشتعل بشكل تصاعدي بمواجهات من العيار الثقيل، يتصدرها ديربي اللاذقية الأهم والأقوى والأجمل.

وتترقب الجماهير الرياضية في سوريا مباراة الجارين تشرين وحطين، في قمة كروية بحضور جماهيري من المتوقع أن يتجاوز 20 ألف متفرج.

إمكانيات لاعبي تشرين وخبرتهم تؤهلهم للفوز والعودة القوية لأجواء المنافسة، بعد تعادلين غير مرضيين لأنصاره وجهازه الفني بقيادة طارق جبان، الذي أكد أن مباراة حطين ستكون تحت شعار “نكون أو لا نكون”، متسلحاً بقوة دفاعه وسرعة هجومه.

بدوره حطين يخطط لقلب التوقعات بأداء مختلف متسلحاً بنشاط لاعبيه الشباب وخبرة مدربه عبد الناصر مكيس، الذي أكد أن الفوارق الفنية لا تؤثر كثيراً في مباريات الجيران.

وفي دمشق يلتقي الوحدة والكرامة في مباراة فض الشراكة، فكلا الفريقين يملك 7 نقاط ويتصدران الترتيب، والفوز سيكون مهماً لحسم هذا الاشتباك.

الوحدة يدخل المباراة بلا مدرب، فيما يقوم عساف خليفة بالمهمة المؤقتة، ورغم ذلك إمكانياته أفضل وفوزه على عفرين منحه ثقة ومعنويات كبيرة.

في المقابل، يدرك الكرامة صعوبة مهمته ولكنه يدخل المواجهة بطموح الفوز ليؤكد بأنه فريق كبير ولا سقف لطموحاته في الموسم الجديد، تحت قيادة مدربه عبد القادر الرفاعي، الذي يعرف كيف يحد من خطورة نجوم الوحدة.

ويحل الاتحاد الحلبي ضيفاً على الشرطة في دمشق، بطموح تحقيق الفوز الأول بعد تعادلين وهزيمة، والتعادل سيجعله في مركز لا يحسد عليه، فيما الشرطة يخطط لتحقيق فوزه الثاني، بعد أن نجح بفرض التعادل أمام البطل في الجولة الماضية.

وفي حمص يستضيف الوثبة فريق الفتوة في مباراة دخول أجواء الصدارة لأصحاب الأرض، الذي يحلم بأن تخدمه باقي النتائج ليقترب من القمة، حيث يمتلك 5 نقاط وبفارق نقطتين عن المتصدرين الوحدة والكرامة.

الخط البياني للوثبة يتصاعد، فيما الفتوة يدخل المباراة بطموح تحقيق فوزه الأول، ومدربه الخبير أنور عبد القادر قادر على خطف الفوز.

ويحل الجيش بحلته الجديدة ضيفاً على النواعير، في مباراة تبدو كفة الأول الأرجح للفوز، نظراً لفارق الإمكانيات والخبرة، فيما النواعير يخطط لتكرار نتيجة تشرين حين فرض التعادل.

الجيش يتسلح بقوة هجومه بقيادة محمد الواكد، فيما النواعير يملك الروح القتالية للاعبيه الشباب.

وفي حلب يلتقي عفرين والطليعة، وفي العاصمة يواجه حرجلة فريق جبلة، في مباراتين متكافئتين، حيث يبحث عفرين عن فوز يعيد له الثقة والطليعة يخطط لفوزه الأول.

بدوره جبلة يدرك صعوبة مواجهته لحرجلة الذي يضم لاعبين مخضرمين وهو يبحث عن تعويض هزيمته أمام الجيش والتعادل سيكون مقنعا للفريقين.

وقبل بداية الجولة الرابعة من الدوري السوري يتصدر الوحدة والكرامة جدول الترتيب بـ7 نقاط، خلفهم تشرين والوثبة والجيش وجبلة بـ5 نقاط، ثم الشرطة وحطين بـ4، وحرجلة بـ3 نقاط، والفتوة والنواعير والاتحاد بنقطتين، وأخيراً الطليعة وعفرين بنقطة وحيدة.

زر الذهاب إلى الأعلى