محلي

مكافأة الفلاحين بـ100 ل.س عن كل كيلو قمح علفي

وافق رئيس “مجلس الوزراء” حسين عرنوس على توصية اللجنة الاقتصادية، المتضمنة منح الفلاحين مكافأة قدرها 100 ليرة سورية عن كل كيلو قمح قاموا بتسليمه إلى “المؤسسة العامة للأعلاف”، (لتضاف المكافأة على سعر الاستلام).

وجاءت توصية اللجنة الاقتصادية بناء على المقترح المقدّم من “وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي”، ليتم منح مكافأة عن القمح المسلّم للأعلاف، أسوة بالفلاحين الذي سلموا إنتاجهم إلى “المؤسسة السورية للحبوب” وتم منحهم مكافأة مماثلة.

بدوره، كشف معاون مدير “مؤسسة الأعلاف” عدي عمر، عن استلام 685 طن قمح علفي بالسعر المحدد بدون المكافأة التشجيعية، وهي الكميات المرفوضة من مؤسسة الحبوب نتيجة الشوائب وعدم مطابقة المواصفات، وتم استلامها من مؤسسة الأعلاف كمادة علفية.

ورفع “مجلس الوزراء” مؤخراً سعر شراء محصول القمح من الفلاحين لموسم 2021، من 550 ليرة إلى 900 ليرة سورية، بحيث يحصل الفلاح على 800 ليرة عن الكيلو مضافاً إليها 100 ليرة مكافأة تسليم.

وأعلن المدير السابق لـ”المؤسسة السورية للحبوب” يوسف قاسم، مؤخراً، عن رصد 450 مليار ليرة سورية لاستلام موسم القمح 2021، مؤكداً أن هذه الكتلة المالية قابلة للزيادة حسب حجم الكميات التي ستورّد إلى المراكز.

واشترت “المؤسسة السورية للحبوب” العام الماضي 700 ألف طن قمح محلي من موسم 2020، فيما استوردت 675 ألف طن قمح روسي، حسبما أعلنته سابقاً “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” التي تتبع لها المؤسسة.

وتستهلك سورية 2.5 مليون طن من القمح سنوياً، يتم تأمين بعضها من القمح المحلي فيما تستورد الباقي من روسيا، وذلك بعدما كانت مكتفية ذاتياً قبل الأزمة بإنتاج يصل إلى 4 ملايين طن سنوياً مع إمكانية تصدير 1.5 مليون طن منها.

زر الذهاب إلى الأعلى