محلي

سيريتل : لا تعديل على سعر المكالمات المحلية حالياً

أكدت “شركة سيريتل” عبر صفحتها على “فيسبوك”، أنه لا يوجد حالياً أي تعديل على سعر دقيقة الاتصال المحلية، وأوضحت أنه في حال تعديلها ستُعلم المشتركين عن طريق صفحتها الرسمية وعبر الرسائل الإعلانية.

وجاء كلام الشركة في ردها على بعض التعليقات التي تساءلت إن كان سيتم رفع سعر المكالمات المحلية عقب رفع الدولية، لتنفي الشركة ذلك، وتبيّن أنه سيتم فقط تعديل أسعار المكالمات الدولية تبعاً لتعديل اللوائح السعرية الصادرة عن “الشركة السورية للاتصالات”.

وأوضحت الشركة أنه سيتم التعديل اعتباراً من 1 أيلول 2021، وسيتم احتساب سعر الدقيقة الدولية تبعاً لكل دولة، ودعت إلى التعرف على السعر الجديد من خلال التواصل معها على 111 بشكل مجاني من أي خط سيريتل لاحق الدفع، أو على 222 من أي بطاقة ياهلا مسبقة الدفع وبكلفة 5 ل.س للمكالمة.

وتنوي “الشركة السورية للاتصالات” تعديل أجور دقائق المكالمات الدولية من الهاتف الأرضي اعتباراً من مطلع أيلول المقبل، وحسبما رصده “الاقتصادي” فقد زادت تعرفة دقيقة الاتصال الدولي بنسبة 100% عن آخر تعرفة صادرة في آب 2020.

في آب 2020، عدّلت “الشركة السورية للاتصالات” أجرة الدقيقة الواحدة للمكالمات الدولية من الهاتف الأرضي، وذلك وفق 6 شرائح جديدة، ورفعت كلفة الدقيقة إلى 250 ل.س للشريحة الأولى، وإلى 2,500 ل.س للشريحة السادسة.

وأوضح حينها مدير الإدارة التجارية في “السورية للاتصالات” أيهم دلول، أن رفع أجور المكالمات الدولية جاء نتيجة تضاعف سعر القطع الأجنبي، حيث أصبح هناك فرق كبير بين تكلفة الدقيقة الدولية المسددة بالقطع والقيمة المحصلة من المواطنين بالليرة.

ورأى دلول أن استخدام المكالمات الدولية محصور فقط بشريحة الفعاليات التجارية والصناعية، وكبرى الشركات والجهات الرسمية وفي مقدمتها البعثات والسفارات الموجودين ضمن الأراضي السورية.

وحالياً، يبلغ سعر دقيقة الاتصال من الموبايل في الخط مسبق الدفع (وحدات) للخليوي 13 ليرة وللهاتف الأرضي 16 ليرة، أما سعر دقيقة الاتصال من الموبايل في الخط لاحق الدفع (فواتير) تبلغ 11 ليرة للخليوي و14 ليرة للهاتف الأرضي.

زر الذهاب إلى الأعلى