محلي

بدلاً من الشرائح .. الاتصالات تتبع آلية جديدة لجمركة الموبايل

أعلنت “الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد” إطلاق آلية جديدة للتصريح عن الأجهزة الخليوية (جمركتها)، بحيث ترتبط أجور الجمركة بالسعر الحقيقي لكل جهاز ومواصفاته الفنية، وليس شرائح محددة.

ورأت الهيئة في بيانها أن الآلية الجديدة تمنع أي تلاعب بتحديد الشرائح، وتحقق العدالة بين المشتركين، مبيّنةً أن أجور التصريح التي تم الاستعلام عنها من قبل المشتركين تراوحت بين 70 ألف إلى 1.5 مليون ليرة كحد أقصى (لجهاز آيفون 12 برو ماكس).

وأشارت إلى أن أجور التصريح تنخفض مع انخفاض قيمة ومواصفات الجهاز الخليوي، منوهة بمنح كل جهاز عمل أو سيعمل على الشبكة بعد تاريخ 18 آذار 2021 فترة شهر للعمل على الشبكة، ريثما يستعلم صاحبه عن أجر التصريح ويسدد أجوره.

وكشفت الهيئة أيضاً عن إعفاء المسافرين من إجراء التعريف عن أجهزتهم الخليوية عبر المراكز الحدودية، حيث سيتم تلقائياً منحهم سماحية شهر للعمل على الشبكة اعتباراً من دخولهم الأراضي السورية.

وتداولت صفحات على موقع التواصل “فيسبوك” قبل يومين أجوراً جديدة لجمركة الهواتف المحمولة، ووصلت في إحداها إلى نحو 3.8 مليون ل.س، علماً أن جمركة أعلى شريحة من الأجهزة محددة بـ500 ألف ل.س، الأمر الذي أثار تساؤلات حول الموضوع.

وأعادت “الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد” التصريح الإفرادي عن الأجهزة الخليوية في 14 آب 2021، بعدما علّقته اعتباراً من 18 آذار 2021، أي لفترة 5 أشهر، وأكدت حينها وجود أجهزة تفوق أعداد المشتركين الحاليين بـ3 أضعاف.

وخلال فترة تعليق الجمركة، منحت الهيئة فترات سماحية لتعريف الأجهزة التي عملت على الشبكة قبل 18 آذار 2021، وفق أسعار جديدة تم رفعها بمقدار الضعف، لتكون 130 ألف ل.س للشريحة الأولى، و500 ألف ل.س للشريحة رابعة.

وكانت جمركة الموبايلات موزعة على شريحتين فقط، بحيث يدفع الشخص 25 ألف ليرة للأجهزة ذات المواصفات العالية، و15 ألف ليرة لما تبقى من الأجهزة، قبل أن تصبح في نيسان 2019 وفق 4 شرائح هي 15- 30- 60- 75 ألف ليرة طبقاً لمواصفات الجهاز.

وفي آب 2020، أصبحت أجور التصريح الإفرادي عن الأجهزة الخلوية غير المصرح عنها 20 ألف ليرة للشريحة الأولى، و45 ألف ليرة للثانية، و80 ألف ليرة للثالثة، و100 ألف ليرة للرابعة، وذلك للأجهزة التي عملت على الشبكة قبل 17 حزيران 2020.

أما الأجهزة التي عملت أو ستعمل على الشبكة بعد تاريخ 17 حزيران 2020، أصبحت أسعار جمركتها 65 ألف ليرة للشريحة الأولى، و110 ألف ليرة للشريحة الثانية، و200 ألف ليرة للشريحة الثالثة و250 ألف ليرة للشريحة الرابعة.

وفي أيار 2021، رُفع بدل التصريح للشريحة الأولى من الأجهزة إلى 130 ألف ل.س، وللثانية 220 ألف ل.س، وللثالثة 400 ألف ل.س، وللرابعة 500 ألف ل.س، للأجهزة التي عملت على الشبكة قبل 18 آذار 2021.

زر الذهاب إلى الأعلى