فنون

“غوغل” يحتفي بالموسيقار ملحم بركات.. محطات من حياته في ذكرى مولده

احتفى محرك البحث الأمريكي “غوغل” يوم أمس الأحد 15 آب بذكرى ميلاد الموسيقار اللبناني الراحل ملحم بركات.

حيث وضع محرك البحث “غوغل” صورة الموسيقار الراحل على واجهة صفحته الرئيسية، احتفالاً بمرور 76 عاماً على ميلاده.

ورحل الموسيقار ملحم بركات عن عالمنا بعد صراع مع المرض داخل أحد المستشفيات في بيروت، وذلك في عام 2016.

وكان ملحم بركات قد نشأ منذ صغره محباً للفن، وهو من مواليد بلدة كفرشيما في لبنان 15 أغسطس/ آب من عام 1945.

وتميز بركات بأنه متعصب للغناء باللهجة اللبنانية، وجمع في أسلوبه الغنائي بين الطرب والغناء العصري.

تأثر ملحم بركات منذ الصغر بألحان الموسيقار المصري الراحل، محمد عبد الوهاب، وكان أول لحن يضعه هو نشيد مدرسته في بلدة كفرشيما، وفي عمر السادسة عشر، ترك ملحم المدرسة ودرس في المعهد الوطني للموسيقى خفية عن والده لإيمانه أن الساحة الفنية لا تقبل بمحمد عبد الوهاب جديد، لكنه وافق فيما بعد على رغبة ابنه بعدما أدرك موهبته.

ثم ترك ملحم المعهد قبل إتمام دراسته فيه وانضم إلى مسرح الأخوين الرحباني، حيث قام بغناء عدد من المسرحيات منها “بياع الخواتم” و”سفر برلك”، وشارك أيضاً في مسرحيات عديدة منها “ست الكل” و”حلوة كتير” مع الفنانة اللبنانية الراحلة صباح.

وقام أيضاً بالتلحين للعديد من الفنانين الكبار في الوطن العربي، مثل وديع الصافي في أغنية “جينا نسأل خاطركن”، وصباح في “ليش لهلق سهرانين”، وماجدة الرومي في أغنيات “عيناك” و”اعتزلت الغرام”، ووليد توفيق في “أبوكي مين يا صبية”، وفارس كرم، ونجوى كرم، وشذى حسون، وكاد أن يلحن للفنانة اللبنانية فيروز خلال فترة مرض زوجها، عاصي الرحباني، لكن الأخير طلب منه عدم استغلال مرضه، ما جعل بركات يعده بعدم التلحين لها.

وكان للموسيقار الراحل مشاركات عديدة في شاشات السينما حيث أدى بطولة فيلمي “المرمورة” و”حبي الذي لا يموت”، كما كان له نصيب وافر من المشاركة في المهرجانات العربية الكبيرة مثل قرطاج وجرش.

كانت آخر أعماله المسرحية “ومن الحب ما قتل”، التي طرحت في عام 2010 في مهرجانات بعلبك الدولية، وقبل وفاته في عام 2016 شارك في مهرجانات الصيف اللبنانية، وأحيا حفلات في قطر وتونس والأردن.

الجدير بالذكر أن الرئيس اللبناني ميشال عون، كان قد منح الفنان ملحم بركات وسام الأرز برتبة كوماندور، بعد مرور 40 يوما على وفاته، فيما نال وهو حي العديد من الجوائز والأوسمة.

زر الذهاب إلى الأعلى