رياضة

بعد تصويت الأندية .. إقرار كأس الجمهورية لكرة السلة للاعبين مادون 27 سنة

أعلن رئيس الاتحاد السوري المؤقت لكرة السلة، علاء جوخه جي، بأن الجمعية العمومية لاتحاد كرة السلة وافقت على مقترح إجراء بطولة كأس الجمهورية لكرة السلة للاعبين ما دون 27 عاماً.

وقال جوخه جي: “عقدت الجمعية العمومية بحضور 51 مندوباً من أصل 79 يشكلون عدد الأعضاء الكامل للجمعية، والغائبون بعضهم لم يحضر لعذر، والآخر غاب بدون عذر”.

وأضاف جوخه جي: “من بين الـ51 الذين حقق حضورهم النصاب القانوني، نال المقترح تأييد 28 مندوباً، ورفضه 20، وامتنع عن التصويت 3 مندوبين”، بحسب “تلفزيون الخبر”.

وأكمل رئيس الاتحاد: “نتيجة التصويت أقرت المقترح قانونياً، بأكثرية الحاضرين، والدعوة لجمعية عمومية لإقرار المقترح، تصرف قانوني 100%، وهو آخر إجراء يمكن اتخاذه لتثبيت المقترح أو إلغائه”.

وتابع: “أوضحت في المؤتمر أن المقترح قانوني، ويحق لاتحاد السلة بناء على تفويض الجمعية العمومية، تنفيذ ما يراه مناسباً لتطوير اللعبة، ورغم ذلك عقدنا جمعية عمومية خلال الموسم، لإقرار التعديل بالتصويت”.

وختم جوخه جي: “كأس الجمهورية بكرة السلة، والذي ستشارك فيه الفرق بلاعبين دون 27 عاماً، سينطلق ابتداء من الأحد 18 تموز الحالي، بمنافسات الدور الأول”.

وكان مقترح اتحاد كرة السلة المؤقت، بتحديد أعمار اللاعبين المشاركين في بطولة كأس الجمهورية تحت 27 عاماً، قد أثار جدلاً كبيراً بين الأندية السورية، بين مؤيد للقرار ومعارض له، وسبق لاتحاد السلة أن أقره بعد تصويت سابق بين الأندية الـ12 المشاركة فيه.

وأمام اعتراضات الأندية الرافضة وأبرزها الكرامة، الذي سيخسر قوته الضاربة بالفريق بسبب القرار، كون القرار اتخذ خلال الموسم وليس قبله، دعا اتحاد السلة لجمعية عمومية، تشمل مندوبي جميع الأندية المنتسبة لأسرة كرة السلة، للتصويت على المقترح.

وشهد اتحاد كرة القدم مؤخراً موقفاً مشابهاً، يتعلق بمحاولة الاتحاد السماح بالانتقالات الشتوية للاعبين بين الأندية دون قيود، عبر إجراء تعديل خلال الموسم، وهو ما لم يتم لاحقاً، بسبب سقوط المقترح بالتصويت بين أندية الدوري الممتاز.

يذكر أن الكرامة اقترب من التتويج بدوري كرة السلة للمرة الأولى بتاريخه، بحال تمكن من الانتصار على الوحدة يوم الجمعة المقبل في حمص، في حين يحمل الاتحاد لقب كأس الجمهورية 2020.

زر الذهاب إلى الأعلى