منوعات

القبـ,ـض على سوريين اثنين ملفوفين بورق قصدير في مطار أتاتورك .. والناشطون : “شو روس أرغيلة”

أوقفت السلطات التركية سوريين اثنين ملفوفين بورق ألمنيوم “قصدير” داخل مقطورة شحن في مطار أتاتورك بولاية إسطنبول.

ووفقاً لصحيفة “صباح” التركية، فإن قسم مكافـ,حة تهر,يب المها,جرين التابع لشرطة إسطنبول تلقى بلاغاً يفيد بوجود 3 أشخاص من الجنسية السورية في مقطورة شاحنة تحمل البضائع في محطة الشحن بمطار أتاتورك.

وأضافت: “خلال عملية دهم ألقي القـ’ـبض على اثنين من المشـ’ـتبه بهم”، مشيرةً إلى أنهم “دخلوا مقطورة الشحن بالاتفاق مع مهر’بين مقابل مبلغ 500 يورو، واختبأوا داخلها بعد فتحها بطريقة خاصة من دون إتلاف مانع التسرب بالمقطورة”.

ولفتت إلى أن “المها’جرين لفوا أنفسهم بـ ورق ألمنيوم خاص لمنع أجهزة الأشعة السينية من الكشف عن درجة حرارة الجسم داخل الشاحنة”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “أحد المتهمين الذي تم نقله إلى المحكمة بعد استكمال إجراءاته في مركز الشرطة أفرج عنه بشرط الرقابة القضائية، في حين أفرج عن الآخر على ذمة التحقيق”.

وفي السياق ذاته، أثارت طريقة تهر,يب السوريين تفاعل الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر البعض أن ذلك “إبداع سوري جديد للوصول إلى بلاد الله الواسعة”، وكتب آخر: “الله يثبت علينا العقل والدين”، فيما علق البعض بطريقة طريفة، مثل: “شو روس أرغيلة”، أو “يلا عالفرن فوراً”.

وكانت فرق مكا,فحة التهر,يب والجمارك التركية، أوقفت في شهر أيار الفائت، شاحنة محملة بالإسمنت في إحدى بوابات العبور الحدودية بولاية كلس بعد تلقيها معلومات عن محاولة مجموعة من الأجانب الدخول إلى تركيا بشكل غير قانوني.

وخلال عمليات التفتيش التي أجريت على الشاحنة حينها، تم ضبط 6 أشخاص سوريين مختبئين في مقصورة سرية تم إنشاؤها داخل شاحنة إسمنت، ليتم القبض عليهم وتسليمهم إلى مديرية إدارة الهجرة من أجل ترحيلهم إلى سوريا بعد أخذ إفاداتهم.

زر الذهاب إلى الأعلى