الأخبار

غداً على موعد مع إعادة فتح ثاني المعابر الحدودية بين سوريا والعراق

أكدت إدارة معبر سيمالكا الحدودي الواصل بين محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا وإقليم كردستان العراق، أنه سيتم استئناف العمل في المعبر ابتداءً من غداً الاثنين.

ووفقاً لما نشرته إدارة المعبر عبر صفحتها في فيسبوك، فإنه سيتم استئناف حركة المسافرين بين الجانبين ابتداءً من الاثنين 28 حزيران، مؤكدةً ضرورة مراجعة جميع المرضى المسافرين للعلاج لمديرية التأشيرات في القامشلي.

وذكرت الإدارة أن المعبر سيكون مفتوحاً أمام حاملي الجنسيات والإقامات الأوروبية والعرائس والتجار خلال ثلاثة أيام، هي السبت والاثنين والأربعاء، وذلك بعد أيام من إعلان إدارة المعبر إغلاق حركة العبور نهائياً بعد خلافات مع الجانب الآخر.

يذكر أن إدارة المعبر قالت حينها: إن الإغلاق جاء على خلفية إجراءات من جانب معبر فيش خابور تمثلت بضرورة تعبئة المسافرين استمارة تحوي جميع معلوماتهم، بالإضافة لانتظار العابرين 48 ساعة للحصول على موافقة الدخول، والتعامل غير الأخلاقي والإنساني بحسب تعبيرهم.

ويقع معبر سيمالكا على الحدود السورية العراقية، والتي يفصل بينهما فرع الخابور من نهر دجلة، وأنشئ عام 2012 عبر جسر حديدي على النهر، وذلك لتسهيل حركة مرور البضائع والمدنيين.

وأعلن عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية النائب أيوب الربيعي، مؤخراً أن الحدود العراقية ـ السورية باتت مؤمنة بنسبة تفوق الـ 70%، مؤكداً أن الفراغات ستنتهي قريباً.

وسبق أن تم إعادة فتح معبر البوكمال-القائم الحدودي مع العراق في نهاية أيلول 2019، وذلك بعد الكثير من التحضيرات السيـاسية والأمـنية والعسـكرية، بعد سعي الولا.يات المتحدة بشكل مستمر لمنع إعادة فتحه.

زر الذهاب إلى الأعلى