محلي

الطواقم الطبية ملقـ,,ـحة بالكامل .. الحكومة السورية تتخذ إجراءات لإعادة السوريين العالقين في الخارج

ناقش الفريق الحكومي المعني بإجراءات التصد,ي لو,,باء كـو,ر,و,نا خلال اجتماعه، اليوم السبت، واقع منظومة العمل الصحي والاستمرار بتأمين التجهيزات الضرورية للمشافي لمعالجة المصا,بين والإجراءات المتخذة من قبل جميع الجهات المعنية للحد من انتشا,ر الفير,و,س.

وأكد رئيس الحكومة السورية بتطبيق جميع القرارات والإجراءات المتخذة للحد من انتشار الو,با,ء وزيادة جهوزية القطاع الصحي للتعامل مع أي تفش محتمل للفير,و,س، داعياً إلى بحث مختلف الخيارات لإقامة مراكز صحية ومشاف للطوارئ لمعالجة المصابين بالفير,و,س مع مراعاة توافر البنية التحتية من مواصلات وطرقات لهذه المراكز والمشافي وأن تكون قريبة من التجمعات السكانية لتسهيل الوصول إليها وتخديم أكبر عدد ممكن من السكان.

وشدد الفريق الحكومي على اتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة المواطنين السوريين العالقين في الخارج مع الحرص الكامل على تطبيق اشتراطات السلامة العامة والتدابير الوقائية على أن يتم حجرهم في مركز الحرجلة وتأمين الخدمات اللازمة لهم فيما تقوم وزارة الصحة بمراقبة وضعهم وتحديد فترة الحجر المناسبة في حال عدم ظهور أعرا,ض الإصا,بة لديهم.

كما قرر الفريق الحكومي إعفاء عدد من الفئات التي تتطلب طبيعة عملها التنقل الدائم بين سوريا ولبنان من تقديم وثيقة تثبت إجراء اختبار P,C,R في حال إبراز شهادة تثبت تلقيهم جر,عتي لقا,ح من الجهات المعتمدة لدى وزارة الصحة السورية، إضافة إلى إعفاء المواطنين السوريين القادمين من الخارج والحاصلين على شهادة اللقا,ح واختبار P,C,R من الحجر الصحي والاكتفاء بالحجر المنزلي، بحسب وكالة “سانا”.

من جهته قدم وزير الصحة الدكتور حسن الغباش عرضاً حول إجراءات زيادة جهوزية القطاع الصحي وخطة وزارة الصحة لإعطاء اللقاح، حيث بين أنه تم الانتهاء من تلقيح كل الطواقم الطبية بينما تم إعطاء اللقا,ح لجزء كبير للمسجلين عبر المنصة الإلكترونية للوزارة موضحاً أن الوزارة بصدد تجهيز مشفى مؤقت خاص بمعالجة المصا,بين بفير,و,س كو,ر,و,نا بسعة 120 سريراً خلال 40 يوماً في ريف دمشق بالتعاون مع إحدى الجهات المانحة.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على إعادة مشفى جراحة القلب في دمشق لتقديم خدماته للمواطنين في أقرب وقت بعد إجراء عمليات التعقيم اللازمة له.

زر الذهاب إلى الأعلى