اقتصاد

مطالبات أردنية برفع قيود الاستيراد من سوريا

طالب رئيس غرفة تجارة عمان خليل الحاج توفيق، الحكومة الأردنية بمنح القطاع الخاص حرية الاستيراد من سوريا، خاصة في ظلّ ارتفاع رسوم الشحن عالمياً.

ونقل موقع “الأردن 24” عن رئيس غرفة تجارة عمان، أن سوريا ومعبر باب الهوى وجابر تعتبر من البدائل الرئيسة للاستيراد من الخارج، فيما يُشكّل هذا الخط البديل الوحيد لدينا.

ولفت إلى أن الأردن لم يمنع الاستيراد من سوريا لكن الحكومة وضعت قيوداً على استيراد 1800 سلعة منها دون سبب مقنع، مشيراً إلى أن هناك بعض العوائق على سلع أخرى وأيضاً لا مبرر لها.

كما طالب رئيس غرفة تجارة الأردن الحكومة بإلغاء القرار السابق المتضمن وضع قيود على بعض السلع وترك المجال للقطاع الخاص الأردني بالتعامل مع القطاع الخاص في سوريا.

ويأتي حديثه في وقت يجدد تجار وصناعيون أردنيون مطالبتهم الحكومة بإيجاد حلول ومقترحات بالتنسيق مع القطاع الخاص للتخفيف من أثر الارتفاعات التي طرأت على أجور الشحن وأسعار السلع عالمياً، والانعكاسات السلبية التي ستنعكس على واقع الأسعار.

وفي وقت سابق، كشف رئيس غرفة تجارة الأردن نائل الكباريتي عن ارتفاع أجور الشحن في العالم بنسبة وصلت الى 100%، ما سينعكس على الكلف وثمن البضائع والمواد المستوردة إلى الأردن.

الجدير بالذكر أنه لايزال التبادل التجاري بين سوريا والأردن في حدوده الدنيا، رغم الآمال التي عقدها السوريين جراء افتتاح معبر نصيب مجدداً عام 2018.

زر الذهاب إلى الأعلى