رياضة

تقرير يكشف عن اقتراب فراس الخطيب من تحصيل أكثر من مليار ليرة من “السالمية” الكويتي

كشف موقع “كوورة” عن اقتراب نادي السالمية الكويتي، من تسوية أزمة المستحقات المالية للاعب منتخب سوريا السابق، فراس الخطيب.

وقال الموقع إن: “إدارة السالمية تواصل مساعيها لتسوية أزمة المستحقات المالية، للاعبيها السابقين الأردني عدي الصيفي وفراس الخطيب”.

وتسببت تلك الأزمة، وعدم تسليم كامل المستحقات المالية للاعبين المذكورين، في فرض عقوبة المنع من التعاقدات على النادي الكويتي، و لـ3 فترات انتقال”.

وتبلغ مستحقات الخطيب بحسب جريدة “الوطن” الكويتية، 130 ألف دينار كويتي، (أكثر من مليار و300 مليون ليرة) بحسب سعر صرف الدينار الكويتي بالنسبة لليرة السورية، المقدر بأكثر من 10 الاف ليرة للدينار الواحد.

وبين الموقع أن: “النادي الكويتي دخل في مفاوضات مع الثنائي من أجل الوصول لتسوية وجدولة مستحقاتهم المتأخرة، بما يضمن رفع عقوبة المنع من الانتقالات، بالنسبة للسالمية”.

وقال الموقع إن: “مصادره أفادت أن المفاوضات مع الأردني عدي الصيفي والسوري فراس الخطيب تسير في المسار الصحيح”.

ولفت الموقع إلى إمكانية حسم الأمر بشكل رسمي بين محامي الأطراف الثلاثة، الخطيب، الصيفي، والسالمية خلال الأيام القليلة القادمة.

وتأتي تلك الأنباء، بالتزامن مع إعلان رئيس نادي الكرامة، غسان القصير، أن: “فراس الخطيب لن يتمكن من تدريب الكرامة حاليا، بسبب ظروف عائلية منعته”.

وكان نادي الكرامة أعلن التعاقد مع فراس الخطيب مدربا للفريق الكروي الأول في النادي للموسم القادم، قبل التراجع عن تلك الخطوة لاحقا، وسط تعاقدات بارزة أبرمها النادي الحمصي.

وجدد الكرامة لنجومه تامر حاج محمد، عمرو جنيات، شادي الحموي، وتعاقد مع عبد الملك عنيزان، شاهر الشاكر، أحمد الشمالي، ومحمود الخلف.

يذكر أن فراس الخطيب نشأ في نادي الكرامة، ولعب لأندية عديدة في الكويت، كالقادسية، والعربي، والسالمية، إضافة لاحترافه مطلع مسيرته في بلجيكا.

زر الذهاب إلى الأعلى