فنون

بعد 7 سنوات من الغياب .. لورا أبو أسعد تفاجئ جمهورها.. قررت العودة للشاشة

فاجأت الفنانة السورية لورا أبو أسعد جمهورها بقرارها العودة إلى الشاشة والمشاركة في أول عمل درامي بعد غيابها لسنوات عن الساحة الفنية.

ونشرت لورا أبو أسعد عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي عن مشاركتها في مسلسل “روز” من تأليف طلال مارديني وإخراج عباس شرف.

وشاركت أبو أسعد صوراً لها مع النجوم المشاركين في العمل وهم: باسم ياخور، كندا حنا وطلال مارديني وكتبت: “سأعود إلى أمام الكاميرا بعد غياب سبع سنوات مع هذه المجموعة المتميزة”.

الجدير بالذكر أن الفنانة لورا أبو أسعد غابت عن الشاشة لمدة 7 سنوات، حيث كان آخر أعمالها مسلسل “الملاك الثائر” و”حدود شقيقة” في عام 2013.

وبدأت لورا مسيرتها الفنية في نهاية تسعينيات القرن الماضي، عندما اختارها المخرج السوري نجدت أنزور في مسلسل “بقايا صور” عام 1999.

وكان لها دور مميز في مسلسل “ورود في تربة مالحة” عام 2002م وبعد سلسلة من الأعمال ظهرت في مسلسل “حمام القيشاني” عام 2003م بدور “سهى، وشاركت أيضاً في حلقات منفصلة من مسلسل “أهل الغرام” عام 2007م .

كما اشتهرت لورا أبو أسعد في دبلجة الأصوات لبعض الأدوار في المسلسلات التركية لامتلاكها صوتاً مميزاً أهلها للعمل في الدوبلاج، وكانت بداياتها في دبلجة أفلام الكرتون مثل “روزي الصغيرة” عام 1990، و”سلفستر وتويتي” عام 1995.

زر الذهاب إلى الأعلى