اقتصاد

أول قافلة إماراتية تدخل سورية عبر معبر نصيب وجهتها لبنان

أعلنت وسائل إعلامية عن دخول أول قافلة إماراتية إلى سوريا محملة بسلع ومواد غذائية إلى الأراضي السوري عبر معبر نصيب الحدودي، متجهة إلى لبنان.

وبحسب الوسائل الإعلامية “انطلقت ثلاث شاحنات، محملة ببضائع جافة ومبردة، من ميناء جبل علي والمنطقة الحرة في الإمارات، مرورًا بالسعودية والأردن إلى سوريا، وصولاً لبنان”.

وأضافت هذه الوسائل “عادت القافلة إلى دبي محملة بالفواكه والخضروات”، مشيرة إلى أن “مرور القافلة الإماراتية كان بالتعاون بين الجهات الجمركية في السعودية والإمارات وسوريا ولبنان”.

ونقلت الوسائل الإعلامية عن صحيفة “البيان” الاماراتية أن “الرحلة استمرت مدة6 أيام فقط”، في حين لم يعلق أحد من الدول التي مرت القافلة عبر أراضيهم حول حقيقة دخولها.

ولفتت الوسائل إلى أنه “يتم إنشاء ممر توريد بطول 2500 كيلومتر من جبل علي في المنطقة الحرة بالإمارات إلى معبر نصيب الحدودي”.

ويأتي ذلك بعد تداول العديد من الأنباء عن قرب فتح الإمارات ل سفارتها في سوريا، بعد إغلاقها لأكثر من 6 سنوات.

وكانت قسما من القنصلية السورية في أبو ظبي بقي من أجل تقديم الخدمات للجالية السورية المتواجدة هناك، بالرغم من انقطاع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

يذكر أن معبر نصيب يعتبر من أهم المعابر للعديد من الدول العربية، كونه بوابة لبنان وسوريا إلى دول الخليج، إضافة إلى أنه بوابة الأردن ودول الخليج إلى البحر المتوسط وأوروبا.

تلفزيون الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى