محلي

مدير الحراج يستبعد تكرار حـرائـق 2020 ويكشف عن منصة للتنبؤ بها مسبقاً

أكد مدير الحراج في سورية علي ثابت، أن احتمالية تكرار حرائق 2020 قليلة، خاصة بعد إنشاء “منصة الغابات” للتنبؤ بالحرائق قبل حدوثها، حيث تعتمد على صور أقمار صناعية واستشعار عن بعد، و”تتميز الصور بدقات مكانية وزمانية عالية”.

وأضاف ثابت في حديثه لإذاعة “ميلودي”، أن المنصة تعتمد على المناخ والرطوبة ودرجات الحرارة وشدة الرياح كعوامل أساسية، إضافة إلى الخصائص الأرضية والغطاء النباتي للمناطق الحراجية أو الزراعية، وبناء عليها يتم التنبؤ باحتمال وقوع حريق بنسبة 90% أو 30%.

وتابع أنه يوجد خارطة أسبوعية للمناطق ذات الخطورة العالية للحرائق، وتتم متابعة الخارطة بداية كل أسبوع، كاشفاً عن حدوث حرائق تنبأت بها منصة الغابات في منطقة الغاب المزروعة أغلبها بالقمح والشعير، وتم التدخل الفوري للسيطرة على الحرائق.

وأشار مدير الحراج إلى أنه كان هناك حرائق مفتعلة ناتجة عن بعض التعديات بالقطع، وبعضها الآخر بهدف التفحيم، وتم تنظيم الضبوط ومعرفة المسؤول ومحاسبة المفتعل.

وخلال العام الماضي نشبت سلسلة حرائق، خاصة في 9 تشرين الأول 2020، حيث التهمت مساحات واسعة من المناطق الحراجية والأراضي الزراعية في جبال الساحل السوري، واستمرت 3 أيام قبل أن يتم الإعلان عن إخمادها بشكل كامل.

وبلغ عدد الحرائق المذكورة 156 حريقاً، منها 95 حريقاً في اللاذقية، و49 حريقاً ضمن طرطوس، و12 حريقاً داخل حمص، ووصل مجموع المساحات المتضررة إلى 11,448 هكتاراً، بحسب كلام وزير الزراعة محمد حسان قطنا.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى