محلي

وزير التربية : قطع الإنترنت خلال الامتحانات غير حضاري

أكد وزير التربية دارم طباع أن قطع الإنترنت خلال فترة الامتحانات غير حضاري، وهناك دراسة لإلغائه أو التخفيف منه العام القادم 2022، لافتاً إلى عدم إمكانية اتخاذ أي إجراء سريع ينعكس سلباً على العملية الامتحانية.

وأضاف طباع لإذاعة “نينار”، أن هناك شبكات تصوّر ورقة الأسئلة بعد بدء الامتحان وتسربها، مبيّناً أن المدرسين الذين نظم بحقهم ضبوط مخالفة لا يمكن أن يعودوا إلى مزاولة مهنة التدريس.

وأشار وزير التربية إلى تنظيم عقوبة لأحد المراقبين، بعدما ضبط حالة غش لدى أحد الطلاب، ولم يُعلم بها الإدارة وهي الحالة الأولى من نوعها لدى الوزارة حسب كلامه.

وتلجأ “وزارة التربية” بالتعاون مع “وزارة الاتصالات والتقانة” كل عام إلى قطع المكالمات وإيقاف الإنترنت عن كافة أنحاء سورية قبل ساعات من بدء الامتحانات الإعدادية والثانوية، وتبرر إجرائها بمنع الغش أو تسرب الأسئلة قبل توزيعها على الطلاب.

ويشتكي المواطنون من إجراء قطع الاتصالات والإنترنت خلال فترة الامتحانات كل عام، وتعطيل أعمالهم عدة ساعات، متسائلين عن فعالية هذه الطريقة في منع حالات الغش وتسريب الأسئلة إلى الطلاب.

وأكد مدير الإدارة التجارية في “الشركة السورية للاتصالات” أيهم دلول، سابقاً، العمل مع “وزارة التربية” على إيجاد أفضل التقنيات والسبل لتجنب قطع الاتصالات والإنترنت خلال فترة الامتحانات.

وبدأت امتحانات الشهادة الثانوية العامة والشرعية والمهنية الإثنين 31 أيار الماضي، ومن المقرر أن تنتهي الأحد 20 حزيران الجاري للفرع الأدبي، ويوم الثلاثاء 22 حزيران للفرع العلمي والثانوية الشرعية.

زر الذهاب إلى الأعلى