رياضة

بعد الإصـ,ـا,بات الأخيرة .. استدعاء لاعبين جديديْن إلى قائمة المنتخب السوري

أعلن الاتحاد السوري لكرة القدم عن دعوة ورد السلامة و محمود البحر لقائمة لاعبي المنتخب السوري مجدداً بعد الإصـ,ـا,بات التي تعرض لها بعض اللاعبين والتسهيلات الصحية وتعديلات إجراءات السفر.

وجاءت هذه الدعوة بعد إصـ.ـا.بة كل من عمر السومة وعبد الرحمن بركات وأحمد الصالح وماهر دعبول خلال المعسكر التدريبي للمنتخب السوري أو بسبب مشاركة اللاعبين مع أنديتهم.

وفي السياق، وبعد تعذر سفر المنتخب السوري إلى الصين وتقديم الاتحاد السوري لكرة القدم احتجاجاً على الإجراءات الصينية المعقدة، والتي منعت سفر المنتخب إلى الصين في الموعد المحدد، في 30 أيار، وافق الاتحاد الصيني لكرة القدم على استكمال ما تبقى من مباريات المجموعة الأولى التي تضم منتخب سوريا، من التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال 2022، في مدينة دبي الإماراتية.

إجراءات السفر المريحة والتي توفرت بعد إلغاء إقامة المباريات في الصين ونقلها إلى دبي ساهمت أيضاً في سهولة تعويض اللاعبين المصابين، إعادة محمود البحر وورد السلامة إلى صفوف “نسور قاسيون “خلال المباريات المتبقية من منافسات المجموعة الأولى للتصفيات.

ومنعت الصين سفر منتخب سوريا والمالديف من الإمارات إلى بلادها في الموعد المحدد للسفر، والذي فرضته الصين على المنتخبين، يوم 30 أيار، حيث كانت ترفض قدوم أي من المنتخبين، بعد ذلك التاريخ.

وجاء المنع الصيني بسبب ما قالت السلطات هناك، عن وجود حالات مصا.بة بفيـ.ـروس كـ،،ـور.ونا، في منتخبي سوريا والمالديف، حيث منعت 6 من لاعبي  المنتخب السوري من السفر إليها.

ولم يذكر اتحاد كرة القدم السوري أسماء اللاعبين المصا.بين، مكتفياً بالقول أن تحاليل “بي سي أر” أثبتت عدم إصا.بة أي من افراد بعثة سوريا بالفيروس، إلا أن تحاليل الدم التي تعتمدها الصين، قالت إن 6 لاعبين يحملون الفير.وس.

وستستكمل مباريات المجموعة التي كان من المقرر أن تستضيفها الصين في دبي ابتداء من 3 حزيران، ولغاية 15 منه، فيما سيلعب منتخب سوريا أول مبارياته يوم 7 حزيران بمواجهة المالديف.

زر الذهاب إلى الأعلى