الأخبار

المقداد : ممارسة السوريين لحقهم الدستوري أدهش كل شعوب العالم وقادته

قال وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد إن “العالم يراقب ويعرف أهمية الانتـ.ـخابات الرئاسية في سورية ويعرف أن السوريون مارسوا حقهم الدستوري بكل شرف وعزة، ما أدهش كل شعوب العالم وقادتها”.

وأكد المقداد بتصريحات صحفية الخميس، أن سورية تحظى بدعم شعبها في حريتها واستقلالها وفي حـ_ـر.بها على الإر.هـ_ـاب وحريتها وتحديها للعـقـوبات.

وحول ما حدث أمس من اعتـ_ـد.اء على السوريين في لبنان، قال المقداد” ندين من قام بالاعتـ_ـد.اءات وهم قطـاع طـرق ومـ_ـر.تزقة ولا يعبرون عن الشعب اللبناني وأخلاقه ولن نتأثر بمثل هذه الأحداث ونحيي كل من وقف مع السوريين ونقول لهم أن السوريين سيدافعون عنكم”.

وأضاف، “هناك تنسيق مع الفعاليات الحكومية والحزبية في لبنان لتلافي هذه الأحداث وأشكر القوات الأمنية اللبنانية لاتخاذها الإجراءات اللازمة”.

وعلق المقداد على الموقفين الألماني والفرنسي قائلا: ” إن منع ألمانيا السوريين من حقهم في الانتـ.ـخاب يوضح أن مسألة الديموقراطية وحقـوق الإنـسان لديهم دعاية وتضليل”.

وفيما يتعلق بفرنسا، قال المقداد “نأمل أن تكون الموافقة الفرنسية خطوة في الاتجاه الصحيح وعلينا أن نراقب التطورات أكثر”

كما تحدث الوزير عن العلاقات مع السعودية، مشيرا إلى أن سورية تأمل “ببناء أفضل العلاقات مع الدول العربية ونرحب بأي مبادرة لتصحيح العلاقات ونحمل بعض الدول مسؤولية إطالة أمد الخلاف”.

ورفض الوزير المقداد التحدث عن تركيا قائلا “إنهم لا يستحقون منا أن نشغل وقتنا بهم وذلك لعدائهم المعلن لشعوب العالم ودعمهم الإر.هـ.ـاب وهم من حرموا أهلنا بالحسكة من المياه ويمارسون ممارسات متو.حـشة تتنافى مع القانون الدولي”.

زر الذهاب إلى الأعلى