محلي

غداً السوريون في المغترب ينتــخبون .. ودمشق تعلن : تركيا وألمانيا رفضتا إجراء التصويت على أراضيهما

أعلنت وزارة الخارجية السورية أن كلاً من تركيا وألمانيا رفضتا إجراء التصـويت في الانتـخـابات الرئاسية السورية على أراضيهما.

وأفاد معاون وزير الخارجية السوري أيمن سوسان، في حديث له عبر قناة “السورية”، بأن الدولتين أبلغتا دمشق بذلك، مضيفاً أن الانتخــابات ستجري في القسم الأعظم من السفارات السورية في الخارج، باستثناء تركيا وألمانيا، إضافةً إلى الدول التي سبق أن أغلقت البعثات الدبلوماسية السورية فيها.

وانتقد سوسان المواقف الرافضة لإجراء التصـويت، وقال إن ذلك القرار له خلفية سيـاسية وينطلق من موقفها تجاه سوريا، معتبراً أن تلك المواقف “تعبر عن حالة اليأس والشعور بالهزيمة نتيجة ترنح مشروعها، إن لم نقل إنه هزم”.

كما حمّل سوسان تلك الدول “المسؤولية السياسية والقانونية عن ذلك القرار، فهي تنتـهك القـانون الـدولي واتفاقية فيينا للعلاقات الدولية” وقال إن “الانتخــابات شأن سيادي، والسفارة هي جزء من التراب الوطني”.

وفيما يتعلق بحجم المشاركة في التصويت المتوقعة غداً، أبدى معاون وزير الخارجية ثقته بأن ثمة “حماسة شديدة للمشاركة” وقال: “بكل ثقة، نحن مرتاحون جداً لحجم المشاركة وسترون يوم الخميس كيف سيتوافد السوريون للإدلاء بأصواتهم”.

ومن المقرر أن يبدأ التـصـويت في الساعة الـ 7 من صباح الغد الخميس، ويستمر حتى الـ 7 مساءً من اليوم ذاته حسب التوقيت المحلي لكل دولة.

ودعت الخارجية السورية المغتربين إلى المشاركة بإدلاء أصواتهم في الانتـخـابات الرئاسية غداً الخميس، معتبرةً أن المشاركة بمثابة “تأكيد لإرادتهم الحرة وانتمائهم الوطني والمساهمة في بناء سوريا المتجددة التي يقرر مستقبلها السوريون وحدهم”.

ولفتت وزارة الخارجية في بيان لها إلى أن السفارات السورية والعاملين فيها سيفتحون أبوابهم لاستقبال من يرغب بممارسة هذا الواجب الوطني، والمشاركة مع السوريين داخل حدود البلاد في هذا الاستحقاق الهام.

زر الذهاب إلى الأعلى