رياضة

جبلة وحطين بمواجهة الكرامة والاتحاد في نصف نهائي كأس سوريا

تقام مباراتا  نصف نهائي كأس سوريا بكرة القدم بعد غد فيلتقي جبلة والكرامة على ملعب الفيحاء بدمشق فيما يواجه حطين منافسه الاتحاد على ملعب الباسل في حمص.

ويتأهل الفائزان من المباراتين إلى المباراة النهائية حيث يقام هذا الدور من مرحلة واحدة وفي حال التعادل في الوقت الأصلي يتم اللجوء لركلات الترجيح.

وتأهلت فرق جبلة والكرامة وحطين والاتحاد إلى نصف نهائي كأس سوريا بعد أن أقصت فرق الشرطة والوثبة والجيش والوحدة على التوالي من الدور ربع النهائي.

يذكر أن فريق الوحدة أحرز لقب البطولة في نسخة العام الماضي وللمرة الثامنة في تاريخه بعد فوزه على المجد بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة النهائية.

ويدرك حطين أنه أكثر فرق المسابقة التي ترزح تحت ضغط التتويج، خاصة بعد الإنفاق الكبير الذي شهده النادي في الصيف للتعاقد مع نجوم، والذي لم يؤت ثماره حتى الآن، بعد ابتعاده باكراً عن حسابات بطولة الدوري.

ويخوض الاتحاد مواجهة حطين دفاعاً عن اسمه وسمعته، ويدخل اللقاء بشخصية البطل المرشح دائماً للتتويج، مهما عانى من ظروف صعبة، وهو الذي يحتل مركزاً متأخراً في الدوري، ساعياً للتعويض في بطولته المفضلة.

وتشكل مواجهة جبلة تحدياً خاصاً للكرماويين، الباحثين عن تتويج يكرسون به نجاحهم هذا الموسم، في حفر مكان لهم بالدوري في مربع الكبار، خاصة وأن التتويج يعني عودة الكرامة إلى الليالي الآسيوية، التي اشتاق إليها وخبر لذتها، عندما نال الوصافة في دوري أبطال 2006، وكأس الاتحاد 2009.

ويسعى جبلة لموازنة أداءه الهجومي الخارق مع التنظيم الدفاعي الذي افتقده كثيراً هذا الموسم، للتغلب على خصمه الأزرق، بحثاً عن الوصول إلى النهائي، والذي يطمح الجبلاويون للقبه لتكريس زعامتهم لأندية الساحل بستة ألقاب، بعد اقتراب تشرين كثيراً من معادلة بطولاته، واستلام الزعامة.

وتنطلق جميع مباريات نصف نهائي كأس سوريا في تمام الثالثة عصراً، وفي حال انتهاء التسعين دقيقة بالتعادل، يصار إلى اللجوء لركلات الترجيح مباشرة، دون الحاجة لشوطين إضافيين.

يذكر أن الاتحاد والجيش هما أكثر الأندية تتويجاً بكأس سوريا، بتسعة ألقاب لكل منهما، يليهما الكرامة والوحدة ب8 ألقاب، ثم الفتوة والشرطة 4، المجد وعمال رميلان 2، وكل من حطين وجبلة واليرموك والحرية والوثبة وعمال المغازل مرة واحدة.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى