الأخبار

بانتظار المواجهة التركية الكردية .. أمريكا تسمح دخول قوات ” البيشمركة ” إلى داخل الحدود السورية

أكــد مبعوث الرئيس الأمريكي إلى سوريا جميس جيفري، دخول قوات ما يسمى ” بيشمركة روج الكردية المعارضة ” إلى سوريا بموافقة واشنطن وبالتالي قوات ” قسد “ التي تتبع لها .

وجاءت تصريحات جيفري جاءت خلال محاضرة في واشنطن في المجلس الأطلنطي وأشار إلى أن ” إحدى الخطوات لتخفيف التوتر بين قوات” قسد ” وتركيا هي إرسال قوات ” بيشمركة روج ” الجناح العسكرية ” للمجلس الوطني الكردي المعارض ” المقرب و المدعوم من تركيا ” إلى المنطقة ”

لافتاً إلى ” موافقة واشنطن وقوات ” قسد ” لدخول قوات” بيشمركة روج” الى محافظة الحسكة وعبور الحدود.

ويأتي تأكيد جميس جيفري لدخول قوات ” بيشمركة روج ” إلى سوريا ، مع استمرار نفي قوات ” قسد ” و ” الوحدات الكردية ” والتي نفت في بيان للرأي العام دخول قوات ” بيشمركة روج ” وأوضحت أنّ ” ما جرى هو ” نتيجة عطلٍ أصاب جسر معبرالتونسية ( سيمالكا) مع شمال العراق حيث اضطرت قافلة المساعدات العسكرية التابعة للتحالف الدولي لتغير مسارها “.

من جانبه إبراهيم برو عضو لجنة العلاقات الخارجية في” المجلس الوطني الكُـردي المعارض ” قال في تصريحات إنّ ” واشنطن تستطيع أن تفرض إدارة مدنية جديدة وموسعة، تضمُّ جميع المكونات الموجودة، حيث لا يكون حزب (الاتحاد الديمقراطي) حاكمًا وحيدًا في المنطقة الشرقية ” .

وكانت مواقع كردية مقربة من ” المجلس ” قد نقلت عن مصادر خاصة تأهب قوة من قوات ” بيشمركة روج ” للدخول إلى سوريا، وتمركز تلك القوات في معبر الوليد الحدودي ، إلى جانب تأكيد دخول قوة أخرى من القوات الى داخل الحدود ”

وتعتبر ” الوحدات الكردية ” التابعة لــ ” حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي ” الذي يقود ” الإدارة الكردية ” أهمّ الفصائل العسكرية المشكلة لقوات ” قسد ” المدعومة من واشنطن.

بينما قوات” بيشمركة روج ” هي القوة العسكرية التابعة” للمجلس الوطني الكُـردي المعارض ” المدعوم من تركيا و اقليم شمال العراق وتتمركز في إقليم ” كُـردستان العـراق ” ، وشاركت في معارك عديدة في الدفاع عن أرض شمال العراق تحت قيادة ” البشمركة ” .

جدير بالذكر أنّ رئيس العدو التركي رجب طيب أردوغان كان قد هدّد قبل أيام باجتياح المناطق الواقعة تحت سيطرة قوات “ قسد “ عسكرياً بذريعة ارتباطها مع حزب العمال الكُـردستاني المحظور في تركيا.

عطية العطية

زر الذهاب إلى الأعلى