اقتصاد

غرام الذهب يواصل استقراره .. نشرة الأسعار

إستقرت أسعار الذهب في سورية صباح اليوم دون تغير ، ليبقى سعر الغرام عند 200 ألف ليرة سورية ، فيما بقي سعر الأونصة الذهبية السورية مستقراً عند 7 ملايين و 287 ألفاً.

ووفقاً للجمعية الحرفية للصياغة و صنع المجوهرات بدمشق اليوم فقد بلغ سعر الغرام عيار 21 قيراط 200 ألف ليرة سورية والغرام عيار 18 قيراط سجل سعراً قدره 171 ألف و 429 ليرة سورية.

أما الأونصة فقد استقرت هي الأخرى على سعرها البالغ قدره 7 مليون و287 وذلك وفقاً لسعر الأونصة العالمي البالغ 1734 دولار.

وفيما يخص الليرات الذهبية  فقد بلغ  سعر الليرة الذهبية السورية مليون و 640 ألف ليرة سورية أما الليرة الذهبية عيار 22 قيراط فقد بلغ سعرها مليون و 711 ألف ليرة سورية والليرة الذهبية عيار 21 قيراط بلغ سعرها مليون و 640 ألف ليرة سورية بينما بلغ سعر الليرة الرشادية سعراً قدره مليون و 465 ألف ليرة سورية.

وسبق أن اعتبر رئيس الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات في دمشق غسان جزماتي، أن “الأسعار الحالية للذهب عبارة عن فورة مؤقتة، وستنخفض عندما ينخفض سعر الدولار”.

في حين عزا رئيس جمعية الصاغة في حلب جان بابلانيان تراجع مبيعات الذهب إلى انخفاض القدرة الشرائية لدى المواطن مع الارتفاع الكبير للأسعار، حيث تتركز المشتريات لدى المواطن على السلع الأساسية وبالدرجة الأولى ما يتعلق بالمواد الغذائية الأساسية.

وأكد بابلانيان أن حلب خسرت شيوخ الكار لحرفة صياغة الذهب، حيث غادروا المدينة خلال سنوات الأزمة وانتشروا في عدد من دول العالم، من كندا إلى استراليا، وانخفض عدد الورشات العاملة في صياغة الذهب في حلب من 1200 ورشة قبل الأزمة لحوالي 40 ورشة حالياً، وأغلبيتهم حرفيون دخلوا حديثاً للعمل بهذه المصلحة ويعملون ضمن منازلهم.

ونصح نقيب الصاغة غسان جزماتي، خلال الشهر الفائت، غير المضطرين لشراء الذهب بالتريث وانتظار الأيام القريبة القادم، مرجحاً تهاوي في الأسعار وتقارب أكبر بين سعر النشرة الرسمية والسعر الرائج في السوق.

ويشهد سوق الذهب في سوريا منذ بداية شباط ارتفاعات متتالية تتخللها بعض الانخفاضات، في حالة من عدم الاستقرار تضرب سوق المعدن الثمين.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى