اقتصاد

غرفة صناعة دمشق : قرار منع استيراد الزجاج سيؤدي إلى إغلاق المعامل

أكد نائب رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها لؤي نحلاوي، أن “قرار منع استيراد الزجاج أثّر سلباً على المعامل التي تستخدمه، مثل معامل الزجاج المقسى والألمنيوم والزجاج المون والزجاج العازل”، مبيّناً أن “الاستمرار بقرار المنع سيؤدي إلى توقف هذه المصانع”.

وجاء كلام نحلاوي خلال الاجتماع الذي عُقد في مقر الغرفة مع مصنعي الزجاج، حيث أكد المجتمعون أن المصنع الوحيد الموجود حالياً الذي ينتج المادة الأولية للزجاج لا يلبي حاجة السوق، من حيث القياسات والجودة المطلوبة، حسبما نشرته صفحة الغرفة على “فيسبوك”.

وأشار خازن الغرفة محمد أيمن مولوي إلى أن “الصناعيين طالبوا بفتح الاستيراد بالسرعة الممكنة، لاستمرار عمل هذه الصناعة، كما اقترح صناعيو الزجاج إعادة السماح باستيراد المرايا، لعدم وجود منتج محلي من المادة، حيث تسبب القرار بارتفاع سعرها كثيراً في الأسواق المحلية”.

وفرضت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية في مطلع 2020 على استيراد الزجاج بمقدار 50% من قيمة الطن المستورد، وسرى القرار حتى نهاية حزيران 2020، وشمل الألواح من سماكة 2 حتى 22 ملم، وبعرض من 1 – 3.66 متر، وبطول حتى 6 أمتار.

وفي مطلع حزيران 2020، وجهت وزارة الاقتصاد مديرياتها بإيقاف استيراد ألواح الزجاج من السماكات 2 وحتى 22 ملم، وبعرض من 1 وحتى 3.66 متر وبطول حتى 6 أمتار، وذلك حتى نهاية 2020.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى