منوعات

ظواهر فلكية مثيرة للاهتمام يشهدها هذا الشهر

أفاد علماء الفلك بأن العالم سيشهد شهر آذار الحالي عدة أحداث وظواهر فلكية نادرة، موضحين أنه يُمكن لهواة الفلك وعشاق الاستمتاع بها.

وأوضح العلماء أنه في هذا الشهر شهدنا عدة ظواهر، وبانتظار 5 منها، وهي:

في 13 من الشهر الحالي سنشهد القمر الجديد (المحاق)، وفي هذا اليوم يشرق القمر ويغرب مع الشمس في نفس الوقت تقريباً، لذلك لن يكون القمر مرئياً في السماء طوال الليل، وهو أفضل وقت في الشهر لمراقبة الأجرام السماوية الخافتة مثل المجرات والعناقيد او الحشود النجمية والكوكبات والنجوم البعيدة.

في حين سنشهد في 19 آذار، اقتران القمر والمريخ ونجم الدبران، وفي ذلك اليوم يقترن هلال القمر مع كوكب المريخ والنجم الأحمر الدبران (عين الثور) الموجود في برج الثور.

أما في 20 منه نشهد الاعتدال الربيعي، حيث تشرق الشمس في هذا اليوم من نقطة الشرق تماماً وتغرب في نقطة الغرب تماماً، وذلك اليوم هو ذروه فصل الربيع فلكياً في نصف الكرة الشمالي وذروة فصل الخريف فلكياً في نصف الكرة الجنوبي، وتتعامد أشعة الشمس على خط الاستواء تماماً في هذا الوقت، فتتساوى كمية الإشعاع الشمسي على نصفي الكرة الأرضية والذي ينتج عنه تساوي عدد ساعات الليل والنهار فيبلغ كل منها 12 ساعة تقريباً.

كما سنشهد في 24 من الشهر اقتران القمر مع الحشد النجمي خلية النحل، إذ يقترن القمر مع الحشد النجمي خلية النحل Beehive الموجود في برج السرطان، ولصعوبة رؤية الحشد النجمي خلية النحل بالعين المجردة لذا يتطلب الأمر استخدام تلسكوب أو نظارة معظمة.

وآخر الظواهر ستكون في 28 آذار وهي اكتمال القمر، ويعرف هذا البدر عند القبائل الأمريكية باسم القمر الدودي لأن في هذا الوقت من العام تبدأ ديدان الأرض في الظهور من جديد.

يشار إلى أن جميع مشاهدات الظواهر والأحداث الفلكية تتطلب صفاء الجو وخلو السماء من السحب والغبار وبخار الماء، كما أن الظواهر الفلكية ليس لها أي أضرار على الإنسان أو نشاطه اليومي على الأرض.

زر الذهاب إلى الأعلى