محلي

وزير الكهرباء يؤكد : لو استخدمت كل عائلة حصتها بإدراك لأُلغي التقنين

اعتبر وزير الكهرباء غسان الزامل أنه خلال الأيام القادمة سنشهد تحسّناً في واقع تقنين التيار الكهربائي، مؤكداً أنه “لو استخدمت كل عائلة حصتها من الكهرباء بإدراك لأُلغي التقنين”.

ويأتي حديث الزامل خلال جلسة لمجلس الوزراء، قائلاً: “نستهلك يومياً 65 مليون كيلو واط تقريباً، ولو أن كل عائلة استخدمت حصتها، التي تصل إلى 10 كيلو واط يومياً لكافة الاستخدامات، بإدراك لتم إلغاء ساعات التقنين، لكن الاستخدام الزائد خلال فترة إيصال الكهرباء أدى إلى زيادة ساعات التقنيين”، وفق ما ورد في صحيفة “الوطن”.

ونوه الوزير بأن استهلاك الكهرباء في أي دولة في العالم المتحضر للعائلة لا يتجاوز 15 كيلوغراماً من الكهرباء يومياً.

وأرجع سبب التقنيين في الوضع الحالي إلى “ضعف توافر المواد الأولية من غاز منزلي ومازوت ما أدى إلى اعتماد الكثير من المواطنين على الطاقة الكهربائية وشكل حالة من الاستهلاك التي تزيد على المتوافر، قائلاً: “أي مواطن يقول (أعطني كهرباء 24 ساعة واقطع عني الخبز)”.

ويشتكي السوريون من انقطاع الكهرباء المتكرر ولمدة طويلة في مختلف المحافظات مع زيادة في ساعات التقنين، بالتزامن مع أزمات أخرى منها قلة مواد المحروقات من مازوت تدفئة والغاز المنزلي والبنزين.

وكان وزير الكهرباء أكد في وقت سابق، أن الواقع الكهربائي في سوريا خلال فصل الشتاء، سيعاني من عدة صعوبات، خاصةً مع توجه المواطنين للاعتماد على الطاقة الكهربائية للتدفئة، نتيجة عدم توفر المحروقات والغاز.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى