رياضة

الجولة 16 من الدوري السوري الممتاز بقمة دمشق بين الجيش والكرامة

تنتظر الجماهير الكروية متابعة قمة دمشق بين الجيش والكرامة في أبرز مباريات الجولة 16 من الدوري السوري الممتاز.

قمة دمشق لا تقبل القسمة على اثنين، ومن المتوقع أن تشهد إثارة وسخونة بالغة وهز الشباك، وتقف 3  أسباب تشعل مواجهة الجيش وضيفه الكرامة في الجولة 16 من الدوري السوري على النحو التالي:

النقاط المضاعفة:

يدرك الفريقان أن الرابح سيفوز بنقاط مضاعفة، فالجيش المتصدر 34 نقطة سيبتعد خطوة مهمة في الصدارة، خاصة في حال تعثر تشرين وحطين، أما الكرامة الثالث (31 نقطة) قد يعود للصدارة في حال فوزه، وهزيمة أو تعادل تشرين.

بدوره، أكد رأفت محمد بأنه المدرب الأفضل في الجولات الماضية، حين قاد فريقه الجيش للصدارة واعترف بصعوبة المواجهة، مع تأكيده بأن فريقه سيكون في أفضل حال من أجل الفوز.

من جانبه، أعرب أحمد عزام مدرب الكرامة بأن فريقه سيتجاوز هزيمة الاتحاد، وسيقدم مباراة تليق بسمعة وعراقة الكرامة.

الفرصة الأخيرة:

يدرك الكرامة أن هزيمته ستبعده عن أجواء المنافسة، خاصة في حال فوز حطين والوحدة حيث سيتراجع للمركز الخامس.

ويدرك أحمد عزام خطورة موقف فريقه الذي سيتعامل مع هجوم الجيش بواقعية دون مغامرة، ولعل التعادل في الجولة 16 من الدوري السوري سيكون بطعم الفوز للكرامة وسيربك حسابات الجيش الذي استعاد بعض لاعبيه بعد الإصابة.

نجم الجيش، محمد الواكد، وهداف الدوري السوري في آخر موسمين، يبحث عن التسجيل للاقتراب من متصدر قائمة الهدافين، محمود البحر (10 أهداف)، علمًا بأن الواكد سجل 7 أهداف.

مقارنة رقمية:

مهمة هجوم الجيش بقيادة الواكد لن تكون سهلة لاختراق دفاع الكرامة، الأقوى بين فرق الدوري، حيث لم تهتز شباكه سوى 5 مرات خلال 15 مباراة مقابل 9 أهداف في مرمى الجيش.

وتظل معضلة الكرامة في هجومه الذي لم يقنع ويمتع، وسجل 13 هدفاً، أما هجوم الجيش أحرز 21 هدفاً، وهو يشارك هجوم تشرين في الأقوى هذا الموسم.

الصراع سيكون شرساً للغاية، مع تركيز كبير في خط الوسط، للمساندة والدعم، مع استغلال الفرص بشكل مثالي.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى