محلي

السورية للتجارة بحمص تطرح بيض المائدة في صالاتها بسعر 5600 ليرة وتخزن 500 طن بطاطا

أكد مدير فرع المؤسسة السورية للتجارة في حمص عماد ندور إعطاء مهلة لمدة 11 يوماً من الشهر الجاري لاستكمال توزيع المواد المدعومة على البطاقة الإلكترونية للعائلات التي لم تحصل بعد على مخصصاتها خلال دورة شهري كانون الأول وكانون الثاني حتى يتم إنجاز عملية التوزيع بأعلى النسب في التنفيذ للوصول إلى أوسع الشرائح المستهدفة خلال هذه المدة.

وأشار إلى أن المهلة التي يتم إعطاؤها آنية وليست بشكل دائم في كل دورة بحسب توجيهات الإدارة العامة بدمشق، لافتاً إلى أنه سيتم البدء بعملية توزيع الدورة القادمة عن شهري شباط وآذار من المواد المقننة بدءاً من 12 شباط الجاري.

وبيّن ندور أن الكميات الموزعة من مادة السكر على البطاقة الإلكترونية خلال العام الماضي وصلت إلى 8910 أطنان ومن مادة الرز 5918 طناً ومن مادة الزيت 287670 لتراً ومن مادة الشاي 13.8 طناً، مشيراً إلى أن مبيعات الفرع من مختلف المواد المتوفرة في صالاتها والتعيينات في العام الفائت تجاوزت 23 مليار ليرة سورية، محققاً أرباحاً وصلت إلى 680 مليون ليرة سورية، ومنوهاً بأن العام الماضي شهد حركة بيع جيدة زادت من قيمة مبيعات مختلف الصالات وخاصة المواد المدعومة من السكر والرز ومؤخراً الزيت، عازياً السبب إلى الفرق السعري الكبير لأسعار المواد المذكورة مقارنة مع أسعار السوق.

وأشار ندور بحسب صحيفة “الوطن” إلى أنه وضمن خطة التوسع الأفقي بالصالات بهدف تأمين مختلف السلع الأساسية والضرورية للمواطنين تم العام الماضي افتتاح وتفعيل 22 صالة جديدة ووضعها بالخدمة في مختلف المناطق والأحياء بالريف والمدينة ليصل عدد منافذ البيع بالمدينة والريف إلى ما يزيد على 133 صالة، وبين ندور أن الفرع استجر خلال العام الماضي كميات من الأجبان والألبان وغيرها من شركة ألبان حمص بقيمة مالية إجمالية تقدر بنحو 323 مليون ليرة سورية لبيعها ضمن صالات السورية بأسعار مقبولة والتدخل الإيجابي بالأسواق، كما استجر مواد من شركة سكر حمص بما يزيد على 24 مليون ليرة سورية ومواد من شركة حمص لتصنيع العنب بحوالي 26.4 مليون ليرة سورية.

وأكد أن الفرع قام بتخزين كمية 241 طناً من التفاح في برادات الفرع بعد تسويقها من الفلاحين، ويواصل عملية تسويق وتخزين محصول البطاطا من المزارعين، مشيراً إلى أنه تم تسويق أكثر من 500 طن من البطاطا حتى تاريخه، ومبيناً أن الهدف من تسويق وتخزين المواد هو إعادة طرحها في الأسواق خلال الأشهر المقبلة التي يقل فيها وجود هذه الأصناف وبأسعار مناسبة ومنافسة للسوق لضمان عدم تحكم التجار بأسعار المادة عند عدم توافرها، مؤكداً أنه سيتم وضع السعر المناسب للمبيع بعد حساب كل التكاليف من نقل وشراء وتبريد وغيرها ليتم طرح المادة في صالات السورية للتجارة وبيعها للمواطنين بأسعار مناسبة.

ولفت ندور إلى أن الفرع بدأ منذ يومين بطرح مادة بيض المائدة في صالاته بأسعار مخفضة عن السوق، بعد أن تم التعاون مع منشأة دواجن حمص لتجهيز أقسام خاصة في الصالات لتوزيع مادة بيض المائدة من المنتج إلى المستهلك بسعر 5600 ليرة سورية للصفط الواحد بوزن يتراوح ما بين 1.8 إلى 2 كغ.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى