محلي

جمعية حماية المستهلك : الأسعار ارتفعت 10% في أسبوع والتجار يستغلون العامل النفسي

أكد عبد الرزاق حبزه، أمين سر جمعية حماية المستهلك، بأن الأسعار تواصل ارتفاعها محققة قفزات متعددة خلال الفترة الماضية، ليكون آخرها خلال هذا الأسبوع بنسبة تتراوح بين 7 و10 بالمئة.

وقال أمين سر حماية المستهلك: “يتعلق الارتفاع بنوعية البضائع، وبعدها وقربها عن الأسواق الأساسية”، موضحاً بأن “سبب الارتفاع غير مبرر والتجار يستغلون العامل النفسي بعد طرح فئة 5000 ليرة، والإشاعات حول انخفاض قيمة العملة إضافة إلى عدم استقرار وتوافر المشتقات النفطية، ودفع بعض التكاليف الإضافية في الإنتاج والتوزيع”.

وتابع: “الرقابة في الأسواق الرئيسية موجودة أكثر من الرقابة في الأسواق البعيدة والحارات والأرياف”، بحسب صحيفة “الوطن” المحلية.

ودعا “حبزه” المواطنين للتعاون مع جمعية حماية المستهلك والإبلاغ عن حالات ارتفاع الأسعار لضبط الأسواق”، مؤكداً غياب دور السورية للتجارة في التوسع بقائمة المواد الأساسية الموزعة عبر البطاقة الذكية، كالبيض والمعلبات والمحارم وغيرها.

وتشهد الأسواق السورية ارتفاعات متتالية في الأسبوع الأخير في أسعار غالبية المواد الغذائية وغيرها، بالإضافة إلى ارتفاع معاينة بعض الأطباء، بالتزامن مع إصدار المصرف المركزي فئة الـ5000 الجديدة.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى