محلي

بعد تعذر توريد قطع تصنيع “التلفزيونات” بسبب العـقـوبات.. سيرونيكس تتجه لصناعة المنظمات الكهربائية

تحدث مدير عام المؤسسة العامة للصناعات الهندسية أسعد وردة عن الصعوبات التي تعاني منها الشركات التابعة للمؤسسة في تأمين المواد الأولية، وارتفاع أسعارها، بسبب عدم الشراء مباشرة من الشركات الصانعة، نتيجة المقاطعة والحظر المفروض على البلاد، ما يؤدي لارتفاع تكاليف الإنتاج.

وأفاد وردة بأن الشركة العربية السورية للصناعات الإلكترونية/ سيرونيكس، أتمت العمليات التصميمية لتصنيع منظم كهربائي باستطاعة 10 كيلو واط وبمواصفات عالية جداً، حيث تم إنتاج 113 منظماً كهربائياً أوتوماتيك ونصف أوتوماتيك بحسب ما جاء في صحيفة “الوطن” المحلية.

وسبق أن أعلن مدير شركة سيرونيكس لؤي الميداني، عن تحويل خطوط صناعة التلفاز الذي كان يمثّل عمل الشركة الرئيسي، إلى تصنيع المنظمات الكهربائية وطرحها في الأسواق.

وكشف الميداني حينها أن الشركة أنهت المرحلة التجريبية لصنع المنظمات الكهربائية، “بعد تعذر توريد قطع تصنيع الشاشات التلفزيونية” بسبب الحصار الاقتصادي والحظر المفروض على البلاد.

كما لفت الميداني إلى أن سعر المنظم الأوتوماتيك هو 420 ألف ليرة ونصف الأوتوماتيك 387 ألف ليرة، قائلاً إنها “أسعار تنافسية وأدنى من أسعار مثيلاتها في السوق المحلية بنحو 10%”.

وتحوّلت الشركة الآن إلى تصنيع المنظّمات ومحوّلات الكهرباء في وقت تعاني فيه معظم المدن السورية من الانقطاع الطويل للتيار الكهربائي.

و”سيرونكس” شركة سورية تأسست عام 1960، وتتبع للمؤسسة العامة للصناعات الهندسية، وكانت تختص بتصنيع أجهزة التلفاز الذي يحمل اسم الشركة ذاته، وذلك عبر تجميع القطع الإلكترونية المستوردة من دول عديدة، آسيوية وأوروبية.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى