الأخبار

دمشق توجه رسالة للقـضاء اللبناني بخصوص حريـق مخـيم اللـاجـئيـن

أكدت وزارة الخارجية السورية، في بيان رسمي اليوم، أسفها حول ما تعرض له مخيم اللاجئين السوريين في منطقة المنية شمال لبنان من أعمال حرق، موجهة رسالة للقضاء اللبناني لتحمل مسؤوليته حول الحادثة وحماية السوريين في لبنان.

وقال مصدر في الخارجية السورية إن “الجمهورية العربية السورية تعرب عن الأسف الشديد للحريق الذي تعرض له مخيم اللاجئين السوريين في بحنين قضاء المنية ما أدى إلى ترويع المقيمين فيه وحرمان عدد منهم من المأوى”.

وأضاف المصدر إن “سورية تهيب بالقضاء اللبناني المختص والأجهزة اللبنانية المعنية تحمل مسؤولياتها في معالجة هذا الحادث وتأمين الحماية والرعاية للمهجرين السوريين”.

وتابع المصدر إن “الجمهورية العربية السورية تجدد الدعوة للمواطنين السوريين الذين أرغموا على مغادرة البلاد بفعل الحرب الظالمة على سورية للعودة إلى وطنهم”، مؤكداً أن الحكومة السورية تبذل كل الجهود لتسهيل هذه العودة وتوفير متطلبات العيش الكريم لهم في مدنهم وقراهم وفق الإمكانيات المتاحة.

هذا وكان خلاف نشب أمس بين شخص لبناني وعمال سوريين تطور إلى اشتباك بالأيدي قبل أن يقدم أشخاص لبنانيون على حرق مخيم للاجئين في قضاء المنية شمال لبنان ما أدى إلى تدمير 100 خيمة وتهجير المئات من السوريين.

لضمان وصول كافة الأخبار ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى