اقتصاد

المصرف العقاري : يمكننا منح 50 مليون ل.س لشراء عقار بشرط وجود 20 كفيل

كشف مدير فرع المصرف العقاري بالمزة وائل جمعة، أن المصرف يستطيع إعطاء 50 مليون ليرة سورية لقرض شراء عقار، لكن سقف الرواتب لا يكفي والمقترض لا يستطيع إحضار 20 كفيلاً.

وأفاد مدير المصرف العقاري لصحيفة “الثورة”، بأن قروض المصرف الثلاثة الترميم والإكساء والشراء تحتاج ضمانات عقارية وكفلاء، مبيّناً أن المشكلة ليست في سقف القروض وإنما بسقف الرواتب، لذلك يطلب البنك كفلاء لضمان حقه.

وبيّن جمعة أن قرض الترميم مثلاً يحتاج أن تكون ملكية العقار لطالب القرض، وأن يكون طابو أخضر 2,400 سهم، وبمنطقة آمنة، ويشترط إحضار الأوراق الفنية مع بيان دخل إن كان موظفاً حكوميّاً، مع كفيلين، علماً أن سقف القرض 4 ملايين ليرة.

وأضاف: “قرض الإكساء يشترط أن يكون البيت على الهيكل وباسم طالب القرض وطابو أخضر بمنطقة آمنة، مع إحضار الأوراق الفنية المطلوبة، فإذا أخذ المقترض 10 ملايين ليرة فإنه يحتاج 5 كفلاء، وهذا الأمر يصعب على المقترض”.

كما أشار جمعة إلى أن قرض الشراء هو الوحيد الذي لا يكون باسم صاحب العقار، وإنما تنتقل ملكيته للشاري بعد الشراء، مبيّناً أن سقف القرض 15 مليون مع رهن العقار، وبهذا يحصل المقترض على جزء من ثمن العقار.

في حين لفت إلى أن سقف قرض السيرياكارد 500 ألف ليرة، وهو ميسر ولا يحتاج سوى لبيان راتب وكفيل راتبه موطن بالعقاري، مبيّناً ضرورة رفع سقفه إلى 2 مليون ليرة، لأن راتب الموظف مع راتب الكفيل يغطي القرض.

ويجري الحديث عن وجود دراسة لرفع سقف القروض السكنية مع بداية 2021، بسبب حالة التضخم الحاصلة وارتفاع تكاليف البناء والترميم والإكساء وزيادة قيم العقارات.

ويقدّم المصرف 9 أنواع من القروض العقارية هي السكنية، الإنمائية، الاستثمارية، قروض الشراء، قروض البناء، قروض الإكساء، قروض التدعيم وإعادة الإكمال، قروض الجمعيات، المساكن الاصطيافية.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى