محلي

محافظ حماة : الإغلاقات في مصياف ومحردة بسبب زيادة أعداد المصـابين بفيـروس كـورونـا

بين محافظ حماة المهندس طارق كريشاتي أن: “قرار إغلاق صالات الأفراح والتعازي في محردة ومصياف جاء تشدّداً في الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا”.

وقال كريشاتي إن: “القرار جاء بسبب الزيادة التي لوحظت خلال الأيام القليلة الماضية بعدد المصابين بفيروس كورونا في مشفيي مصياف الوطني ومحردة الخاص”.

وتابع كريشاتي “الوضع مطمئن بشكل عام، لدينا 32 حالة بالعزل و6 في قسم العناية المشددة بمشفى مصياف الوطني وجميع هذه الحالات بدأت بالتماثل للشفاء والتحسن”.

ونوه كريشاتي في حديثه لإذاعة “المدينة إف إم” إلى أن “مدينة حماة تجاوزت ذروة المنحني البياني للإصابات بفيروس كورونا ودخلت بطور الانخفاض”.

وبيّن كريشاتي أن “واقع الكهرباء مؤلم وغير جيد في محافظة حماة حيث أن برنامج التقنين يتراوح بين ساعة ونصف وصل بأربع ساعات ونصف قطع لأن كمية الكهرباء التي تصل للمحافظة هي ثلث الكمية الكافية”.

وأضاف كريشاتي: ” تقنين الكهرباء سبب نقص في كمية المياه التي تصل للمواطن لأن جميع محطات المياه تعمل على الكهرباء”.

وأشار كريشاتي إلى أن “كمية المازوت هي أقل من الكميات التي نحتاجها لأن هناك الكثير من المناطق في المحافظة تقوم بزراعة القمح فيذهب جزء كبير من المازوت لصالح المزارعين”.

يذكر أن سوريا تجاوزت حاجر الثمانية آلاف إصابة بفيروس كورونا بحسب آخر بيان لوزارة الصحة.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى