محلي

وزارة الصحة : ارتفاع أعداد الإصـابات المسجلة بفيـروس كـورونـا في 4 محافظات سورية

أكد معاون مدير مديرية الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة، الدكتور عاطف الطويل، ارتفاع أعداد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا بشكل تدريجي، مع أن سورية لم تصل للذروة “الموجة الثانية” المتوقعة لانتشار الفيروس على المستوى الإجمالي، لكنها تتجه نحو ذروة جديدة كما يحدث في كل دول العالم.

وقال الدكتور الطويل في تصريح لوكالة “سانا” : “تشهد بعض المحافظات حالياً ازدياداً تدريجياً لانتشار الفيروس منها حماة وحمص واللاذقية والسويداء، حيث لوحظ زيادة بعدد الحالات المسجلة يومياً مع زيادة نسبة إشغال أسرة العناية المشددة والطلب على أسطوانات الأوكسجين، في حين بقي الوضع الوبائي مستقراً ببعض المحافظات الأخرى قياساً للذروة الأولى التي حدثت في شهري تموز وآب الماضيين.

ولفت الدكتور الطويل إلى أن “الوزارة رفعت جاهزية جميع المشافي استعداداً للموجة الثانية التي يمكن أن تحدث مع انخفاض درجات الحرارة وزيادة برودة الجو، من خلال تشكيل غرفة طوارئ مركزية وتجهيز مشفى طوارئ في مدينة الفيحاء الرياضية بدمشق للحالات المتوسطة التي تحتاج للاستشفاء بالأوكسجين فقط”.

وأكد الدكتور الطويل بأن “الحالة العامة لانتشار الفيروس تحت السيطرة وتوجد أسرّة كافية بجميع المشافي وأن نسب إشغال الأسرة لمرضى كورونا ارتفعت ببعض المحافظات إلى 15 بالمئة قياساً للفترة السابقة، ويتم تقييم الوضع بشكل يومي بمختلف المحافظات”.

وأشار الدكتور الطويل إلى “ضرورة التزام الأشخاص بإجراءات الوقاية من الإصابة بالفيروس لجهة ارتداء الكمامة والتباعد المكاني وخاصة لكبار السن وذوي الأمراض المزمنة، ورفع درجة الوعي بأهمية ذلك دون هلع أو خوف ومراجعة أقرب مشفى في حال الشعور بأي عرض من أعراض كورونا وطلب الاستشارة الطبية المبكرة”.

يذكر أن عدد الإصابات بفيروس كورونا الإجمالية المسجلة في سورية، بلغ حتى أمس الجمعة 7079 حالة شفيت منها 2986 وتوفيت 368 حالة.

وسجلت وزارة الصحة في سورية يوم أمس الجمعة 20/11/2020، 88 إصابة و62 حالة شفاء و5 حالات وفاة، وبالمقارنة مع عدد الإصابات قبل شهر بتاريخ 20/10/2020 فقد بلغ العدد يومها 46 إصابة و31 حالة شفاء و3 حالات وفاة، أي ما يقارب الضعف، بحسب إحصاءات وزارة الصحة السورية.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى