محلي

بعد أن تجاوز صحن البيض 5 آلاف ليرة.. صحيفة محلية : مربون يتوقعون ارتفاعه مجدداً

تواصل أسعار البيض ارتفاعها، حيث وصل سعر صحن البيض مثلاً إلى 5300 ليرة سورية وفي بعض المناطق إلى 5500 ليرة، علماً أن سعره خلال الأسبوع الماضي كان 4600 ليرة، والسعر كما يقول التجار مرشح للارتفاع، حيث توقع بعض أصحاب المداجن أن يصل سعر صحن البيض لنحو 6 آلاف ليرة.

ووفقاً لصحيفة “الوطن”، فإن أحد المربين (صاحب مدجنة خاصة) أرجع سبب غلاء البيض إلى ارتفاع أسعار الأعلاف، حيث وصل سعر طن العلف لنحو مليون و100 ألف ليرة بعد أن انخفض قبل فترة إلى 700 ألف ليرة.

وتوقع صاحب المدجنة أن يتوقف عدد من المربين عن الإنتاج، بسبب الخسائر الكبيرة التي لم يستطع معظم مربي الدواجن تحملها والصمود أكثر بسبب الغلاء الكبير في أسعار مستلزمات التربية وخاصة الأعلاف والأدوية البيطرية والمحروقات، خاصةً أن فصل الشتاء على الأبواب، والكمية التي تؤمنها الزراعة غير كافية ليكون الاعتماد على المازوت الصناعي أو التجاري، وعندها حكماً سيرتفع البيض ليصل إلى 6 آلاف ليرة وربما أكثر.

وفي وقت سابق، أكد معاون وزير الزراعة والإصلاح الزراعي أحمد قاديش، أن التوجه نحو استيراد الفروج والبيض غير مطروح نهائياً والمادة متوفرة في الأسواق، وأنه لو فتح باب التصدير من جديد سيتم الحفاظ على السعر المحلي.

وبدأت أسعار البيض والفروج ترتفع منذ مطلع 2020 حتى وصلت إلى مستويات قياسية، حيث سجل سعر كيلو الفروج المذبوح 4500 ليرة سورية، وتجاوز كيلو شرحات الفروج 7000 ليرة، في حين بلغ صحن البيض 5 آلاف ليرة.

وكان بعض المربين أرجعوا سبب ارتفاع أسعار الفروج والبيض لخروج معظم منشآت الدواجن عن العمل نتيجة بيع المادة بأقل من كلفتها، فيما يرى البعض الآخر أن تخريب قطاع الدواجن متعمد لإطلاق يد التجار واستيراد الفروج المجمد.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى