محلي

القبض على سيدة خمسينية تستـدرج الفتيات في الكباس بدمشق

ألقى فرع الأمن الجنائي في منطقة الكباس بدمشق القبض على سيدة خمسينية تقوم بتسهيل الـ” دعارة ” واستجرار الفتيات لممارسة الجنس مقابل المال.

ونقل موقع “صاحبة الجلالة” أن فرع الأمن الجنائي تلقى معلومات حول شقة في منطقة الكباس تقطنها سيدة في الخمسين من عمرها تدعى “أم خليل” لا تسطيع إعانة نفسها والسير بشكل جيد إلا على العكاز،

لكن والملفت للنظر بحسب المعلومات، دخول شبان لمنزلها ليلاً وبشكل متكرر مما أثار الانتباه من قبل السكان.

وأضافت المعلومات أن السيدة طلبت أيضاً إيجاد فتاة لإعانتها وخدمتها والإقامة في بيتها، حيث تم تكليف مندوبة من قبل الأمن الجنائي على أنها فتاة بحاجة لعمل لإعالة أسرتها بعد أن توفي والدها، وبعد أن تعرفت عليها طلبت منها الإقامة عندها للعمل على خدمتها فوافقت.

وخلال إقامتها لديها حضر شاب يدعى ” د، ع ” ادعت أنه قريبها يقوم على تلبية حاجاتها من وقت لآخر، وكان في كل زيارة يحاول التودد والتقرب من المندوبة وإغرائها بمبالغ مالية في حال نفذت ما يطلب منها.

وبحسب ما نقل الموقع، طلبت ” أم خليل “من الفتاة وبشكل مباشر أن تقوم على راحة أي ضيف يزورها وبشكل خاص المدعو “د، ع”.

و عند حضوره قام باستجرارها لإحدى الغرف لممارسة الجنس معها وأعلمها أنه سيعطيها مبلغ مالي لقاء ذلك، فقامت الدورية بمداهمة الشقة بعد إرسالها إشارة لهم من خلال جوالها وتم القبض عليه وعلى المدعوة ” أم خليل” .

وخلال التحقيق معها اعترفت “أم خليل” أنها لا تشكو من أي مرض يعيق حركتها وهي مجرد خدعة لاستجرار الفتيات، وهي من أرباب السوابق في تسهيل الـ دعارة واستجرار الفتيات.

و اعترفت أنها استأجرت الشقة واحتالت على الجوار بأنها مريضة وطلبت منهم إيجاد فتاة لخدمتها، وكانت بعد أن تستمع لقصة الفتاة وتتأكد من حاجتها لمأوى ومال تطلب منها الإقامة عندها وخلال ذلك تقوم على تهيئتها للقيام بممارسة الدعارة وإغرائها بالمال .

وتطلب منها أن تعمل على راحة الزوار أو تقوم برميها في الشارع، وبعد فترة قصيرة تقوم بإرسالها لمنزل قامت باستئجاره مع المدعو ” د، ع ” في منطقة الدويلعة لإيواء الفتيات ولتسهيل الدعارة ضمنه، حيث يقوم المدعو “د،ع” بإحضار الزبائن لهن مقابل 10 آلاف ليرة يحصل عليها من كل زبون بعد اختيار الفتاة.

كما اعترف المدعو “د،ع” باشتراكه مع المدعوة “أم خليل” في تسهيل الدعارة منذ أكثر من سنة بعد استغلال أوضاع الفتيات الاجتماعية والمادية حيث يقوم بإحضار الزبائن وتقاسم المبالغ المالية مناصفة معها، وأنه يقوم بممارسة الجنس مع الفتيات قبل أن يعرضهن على الزبائن .

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى