محلي

الصحة المدرسية: ظهور أعراض إصـابة بكـورونـا لطالبة بالصف الخامس في أحد مدارس دمشق

كشفت مديرية الصحة المدرسية بوزارة التربية عن “ظهور أعراض الإصابة بفايروس كورونا لطالبة بالصف الخامس، 11 عاماً، بأحد مدارس دمشق”.

وبينت مديرة الصحة المدرسية هتون الطواشي، بحسب “سانا”، أنه “بعد إجراء الفحوص لها من قبل فريق الترصد والتعامل مع الحالة، تم تأكيد الإصابة بالفايروس وخاصة أن الطفلة لديها أعراض صدرية”.

وأشارت الطواشي إلى أن “العدوى انتقلت للطالبة من خارج المدرسة، باعتبار الأعراض ظهرت لديها من الثلاثاء الماضي وفترة الحضانة من 3 – 4 أيام، إلى جانب وجود حالات مصابة بعائلتها، ولكن حالتها الصحية جيدة”.

وأضافت أن “الأعراض ظهرت أيضاً لأخت الطالبة المصابة، وهي معها في الصف ذاته”، لافتةً إلى أنه “تم اتخاذ الإجراءات اللازمة ضمن البروتوكول الصحي بإغلاق الصف لمدة 5 أيام من الأحد للخميس، ومراقبة الوضع الصحي للطلاب من قبل فريق الترصد”.

وتابعت الطواشي: “معلمة الصف منحت استراحة بالمنزل لمراقبة وضعها الصحي، وإلى الآن وضعها الصحي جيد ولم يظهر عليها أي عرض”.

وأردفت مديرة الصحة المدرسية أنه “تم إرسال فريق طبي كامل للمدرسة وفحص الطلاب ولم تظهر أي حالة مشتبه بإصابتها”.

ودعت الطواشي الأهالي بحال ظهور أي أعراض على أطفالهم “(حرارة، أعراض تنفسية) لإعلام المدرسة بالموضوع، من أجل اتخاذ الإجراءات اللازمة ومنع انتشار الحالات ضمن المدارس”، مردفةً: “لا داعي للخجل لأن المرض من الممكن أن يصيب الجميع”.

يذكر أن العام الدراسي في البلاد بدأ في 13 أيلول وسط تخوف بعض أهالي الطلاب من إرسال أبنائهم إلى المدارس، خاصة للمراحل الأولى بسبب عدم قدرة الأطفال على التعامل مع إجراءات الوقاية من فايروس “كورونا”.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى