تكنولوجيا

مايكروسوفت توجه الضربة القاضية لمنصة “بلايستيشن 5”

أفادت تقارير صحفية عالمية بأن شركة “مايكروسوفت” الأمريكية تستعد لتوجيه الضربة القاضية لمنصة الألعاب الشهيرة “بلايستيشن 5” التي تنتجها منافستها “سوني” اليابانية.

وأوضح موقع “تايمز نيوز ناو” أن مايكروسوفت تستعد لكشف النقاب عن إصدار جديد من منصة الألعاب “إكس بوكس إس” خلال شهر آب المقبل.

ومن المرجح أن تكون تلك المنصة منافساً رئيسياً وشرساً لمنصة “بلايستيشن 5” التي تستعد شركة “سوني” اليابانية لإطلاقها خلال الفترة المقبلة.

ولكن المفاجأة التي تجهزها مايكروسوفت أن تلك المنصة ستكون أرخص بكثير من نسخة “إكس بوكس” الأخيرة، ما سيجعلها منافساً شرساً لـ”بلايستيشن 5″.

وستدعم الشركة الأمريكية منصتها بعدد من التغييرات التقنية الواسعة، وأبرزها وحدة معالجة مركزية جديدة كلياً أسرع بصورة كبيرة.

وسيتميز جهاز “إكس بوكس إس” الجديد بأنه ذو ذاكرة وصول عشوائية “رام” بسعة 13.5 غيغابايت، وأداء وحدة معالجة رسوميات يبلغ 12 وحدة تيرافلوب.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى