الأخبار

الأمن العام اللبناني يؤكد “المحـتجـون أحـرقوا شاحنات مساعدات أممية للشعب السوري”

قام محتجون لبنانيون في مدينة طرابلس، منتصف شهر حزيران الحالي، بإحراق شاحنات تحمل مواد غذائية، كانت متوجهة إلى سوريا، بزعم أنها مهربة، الأمر الذي نفته الجمارك العامة اللبنانية حينها.

بدورها أعلنت المديرية العامة للأمن العام اللبناني، في بيان الأحد، أنه “يتم التداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي بمقطع فيديو يَظهر فيه صهاريج وشاحنات على انها محملة بالمحروقات والمواد الغذائية ويتم تهريبها من لبنان الى سوريا.

وأكد البيان أن “الصهاريج والشاحنات موضوع الفيديو تحتوي على زيوت نباتية ومواد غذائية مختلفة مُرسلَة من منظمة الغذاء الدولية كمساعدة للشعب السوري ضمن البرنامج العالمي للغذاء”.

وأضاف “وهو ما دأبت عليه منظمة الغذاء الدولية منذ العام 2011 تاريخ بدء الأحداث في سوريا، و تم تحميل الصهاريج والشاحنات في مرفأ بيروت وارسالها الى سوريا عبر معبر المصنع الحدودي بصورة قانونية”.

وألقى المحتجون في طرابلس الحجارة وقنابل المولوتوف على عناصر الجيش اللبناني، أثناء إحراقهم لشاحنات المساعدات.

كما عمد المحتجون إلى قطع عدد من الطرقات الرئيسية في المدينة بالإطارات المشتعلة وحاويات النفايات، وتطور إلى اشتباك أصيب خلالها عدد منهم إضافة إلى 4 عناصر من الجيش اللبناني.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى