محلي

بالاتفاق بينهما .. صديق يخطف صديقه ويطلبان فدية 30 مليون ليرة

أقدم شابان صديقان على فبركة عملية اختطف في حماة، من أجل مطالبة والد الشاب “المخطوف” بفدية مالية قدرها 30 مليون ليرة سورية فقط لا غير.

وذكرت وزارة الداخلية عبر صفحتها الرسمية أن “أحد المواطنين ادعى إلى فرع الأمن الجنائي في حماة بتغيب ابنه (عبيدة تولد1996) بعد مغادرته منزل صديقه (حسام . ا)”.

وقال الأب أن “اتصالاً هاتفياً ورده من الخاطف عبر جوال ولده، يعلمه أن ابنه مخطوف، مطالباً بدفع مبلغ 30 مليون ليرة كفدية لقاء تركه”.

وأشارت الوزارة إلى أنه “تبين بعد ذلك، أن الحادثة مفبركة، وبالتحقيق مع المدعو “حسام . ا” اعترف باتفاقه مع المدعو “عبيدة . م” على اختلاق حادثة الخطف، بقصد الحصول على مبلغ الفدية من والده، على أن يعطيه مبلغ مليون ليرة سورية”.

وبدلالته تم إلقاء القبض على المدعو “عبيدة . م”، وبالتحقيق معه أكد أقوال شريكه حسام.

يذكر أن سبب اختلاق حادثة الخطف، بحسب ما أفاد به المدعو “عبيدة.م”، هو “لوجود ديون كبيرة عليه ومطالبة الدائنين له وعدم تمكنه من تأمين المبالغ المترتبة عليه، ومنه قام بفبركة حادثة خطفه للحصول على المال من والده”.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى