اقتصاد

“التوفير” يسير على خطا “التسليف”: لا تأجيل لأقساط قروض الموظفين

بعد مصرف التسليف الشعبي، قرّر مصرف التوفير عدم تشميل القروض الممنوحة للعاملين في الدولة مدنيين وعسكريين «القرض الشخصي»، بقرار مجلس النقد والتسليف الخاص بتأجيل الأقساط المستحقة، مدة 3 أشهر.

وبرر المصرف ذلك، في إعلان له، بأن الأقساط تحسم من أجور العاملين مباشرة، ويتم تحويلها من محاسبيهم إلى حسابات المصرف، كما أن تسديد هذه القروض يتم بناء على تعهد الحسم الموقع من محاسب الإدارة أو المعتمد في الجهات العامة.

وأعلن مجلس إدارة مصرف التوفير تأجيل الأقساط المستحقة على القروض الممنوحة لأصحاب المهن العلمية والحرة والقروض الاستثمارية خلال أشهر نيسان الجاري وأيار وحزيران القادمين لمدة ثلاثة أشه، ويمكن لمن شملهم تأجيل الأقساط المستحقة الاستمرار في سدادها إذا رغبوا بذلك.

وتشمل القروض التي تم تأجيل تسديد أقساطها كل ما يتعلق بتمويل المشاريع الصناعية المرخصة أصولاً والجامعات والمدارس الخاصة والمستشفيات والمستوصفات الخاصة، وأبنية مقرات المخابر الطبية والعيادات، وقروض المهن العلمية للمنتسبين لنقابات الأطباء والمهندسين والصيادلة والمهندسين الزراعيين والأطباء البيطريين، وقروض تمويل رأس المال العامل لكل الفعاليات الاقتصادية بمختلف أنواعها.

وقرر مصرف التسليف الشعبي الخميس الماضي، عدم تأجيل أقساط قروض الدخل المحدود مدة ثلاثة أشهر.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى