محلي

تأمين طريق حلب – دمشق الدولي بالاتجاهين.. وأعمال الصيانة تبدأ

تمكن الجيش العربي السوري من تأمين الطرف الغربي من طريق حلب – دمشق الدولي، بعد تحريره كل من كفرناها وأورم الكبرى، ليكون بذلك كلا الطرفين الشرقي والغربي من الطريق أمن بالكامل.

وبينت مصادر ميدانية أن “الجيش العربي السوري حرر قرية أورم الكبرى الهامة، ليتبعها تحرير كفرناها، حيث أن القريتين تعدان مهمتان جداً لتأمين الطرف الغربي من الطريق الدولي”.

وكان الجيش العربي السوري حرر يوم الجمعة قرية أورم الصغرى والفوج 46 وريف المهندسين الثاني، الموجودة جميعها بالطرف الغربي من الطريق الدولي، مكملاً يوم السبت تحريره باقي المناطق المذكورة سابقاً.

ويكون الجيش العربي السوري بالتقدم الأخير الذي أحرزه أمن كامل طريق حلب – دمشق الدولي بريف مدينة حلب، علماً أن ورشات محافظة حلب بدأت صباح يوم السبت بإزالة السواتر الترابية والعوائق الموجودة على الطريق الدولي، مع بدء عمليات فتحه عند مدخل مدينة حلب الجنوبي.

يذكر أن عودة حركة السير على طريق حلب – دمشق الدولي مرتبط حالياً بالإعلان الرسمي عنه من قبل الدولة السورية، بعد انتهاء أعمال الصيانة له وتمشيطه كاملاً من مخلفات إرهابيي “جبهة النصرة”، لتعود حركة السير إليه بعد 7 سنوات على توقفها.

تلفزيون الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى