وفـاة أم وأطفالها في حمص والتحقيقات تضع احتمال “جـريمة قـتل”

شهدت محافظة حمص حادثتين منفصلتين أسفرتا عن وفاة عائلة كاملة في شارع اسكندرون بحي الزهراء ، وامرأة وصلت إلى مستشفى كرم اللوز “مذبوحة” ، وسط تضارب للروايات المذكورة حول الحادثتين.

ونقلاً عن مصادر شرطية بالمحافظة ، إن مستشفى كرم اللوز استقبل امرأة تبلغ من العمر 65 عاماً متعرضة لطعنة سكين بشكل مستقيم في الرقبة ، حيث بقيت في المستشفى عدة ساعات ثم فارقت الحياة ، مشيراً إلى أن المتوفاة أم وتعاني من حالة نفسية سيئة يُرجح على إثرها أن تكون سبباً لـ “انتحار” ، إذ نفت المصادر الشرطية حتى الساعة وجود أي أثر جرمي في الحادثة.

وفي تفاصيل حادثة وفاة عائلة في شارع اسكندرون بحي الزهراء ، ذكر المصدر أن وحدات الإطفاء توجهت إلى منزل العائلة المذكور بعد ورود شكاوى من أهالي الحي بتصاعد الدخان من المنزل ، ليتبين فيما بعد نشوب حريق في إحدى الغرف ، فيما عُثر على الأم وأطفالها الثلاثة في مناطق متفرقة من المنزل وكانوا قد فارقوا الحياة ، مضيفاً أن فرق الإطفاء عثرت على اسطوانة غاز مفتوحة في غرفة النوم ، مما وضع احتمالاً لتكون الوفاة ذات طابع جرمي.

وتابع المصدر : “بناءً على معلوماتنا الخاصة فإن وحدات الشرطة في حمص أعلنت عن فتح تحقيق حول الحادثة بعد ورود شكوى من قبل عائلة الأم، وتم إيقاف الأب الذي كان متواجداً في اللاذقية أثناء وقوع الحادثة على ذمة التحقيق، ومازالت التحريات جارية للوقوف على حقيقة الوفاة”.

المصدر : شام إف إم – هند الشيخ علي

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق